الرئيسية » مقالات تربوية » المساءلة والانضباط التعليمى

المساءلة والانضباط التعليمى

طلاب مدرسة المساءلة والانضباط التعليمى

كتب/حربى العامرى

لاشك أن الانضباط التعليمى من أهم الامور التى تسعى اليها المؤسسات التعليمية .حيث ان الانضباط التعليمى مراة تعكس اهم الصفات الاساسية لنجاح المؤسسات التعليمية.

لذلك لابد ان يبذل المسؤولون عن العملية التعليمية اين كان موقعهم المزيد من الجهود لتحقيق الانضباط التعليمى داخل المدارس والمؤسسات التعليمية بشكل عام. فالانضباط قيمة تشير الى السلوك التعليمى الذى يقود الافراد الى الامتثال للمعايير والقيم المرغوبة.

ومن اهم هذه الجهود هو تفعيل مبدأ المساءلة التعليمية والمحاسبة للتاكد من التزام المؤسسات التعليمية والعاملين فيها بمعايير العمل التعليمى فالمساءلة التعليمية تفرض مزيد من المراقبة والمتابعة للعمل التعليمى بكافة اشكاله وجوانبه.


والمساءلة التعليمية فى ابسط تعريفاتها هى ان يتحمل القائمين على امر التعليم مسؤولية ونتائج مخرجات العمليةالتعليمية.لان المساءلة هى عملية يرجى من خلالها التحسين المستمر والشامل لجميع جوانب العملية التعليمية بهدف رضى المستفيد من مخرجات العمل التعليمى وهو المجتمع.

والمساءلة التعليمية ذات اتجاهين

الاول .:-
الحفاظ على جودة الاداء العام للمؤسسة التعليمية وتحسينة بصفة مستمرة ويتمثل(فى المسؤولية المكلف بها الفرد)

والثانى:-

وهو اكتشاف نقاط الضعف فى اداء الافراد والمعوقات التى تحول دون تحقيق الاهداف وعلاج السلبيات ويتمثل(فى مساءلة ومحاسبة الفرد على حسن اداء العمل المكلف به)

ومن اهم اسس تطبيق المساءلة التعليمية ان يعرف كل عضو فى النظام التعليمى اهداف المساءلة والاساليب المتبعة فى تطبيقها.
ان يراعى عند تطبيق المساءلة وضع احكام وضوابط يمكن تنفيذها بدقة وسهولة.
ان تكون المساءلة التعليمية واضحة ومحددة وواقعية.
ان تطبق المساءلة التعليمية بطريقة مرنة وان تكون قابلة للتعديل والتغيير طبقا لظروف النظام التعليمى.

ولكى تحقق المساءلة الانضباط لابد من تفاعل بعض الامور مع بعضها وهى:-
وجود شخص على راس العمل التعليمى بها يمتلك السلطات والصلاحيات والقوة اللازمة لاخضاع الافراد لمعايير العمل.
وجود معايير واضحة ومحددة تكون ملزمة للجميع.
وجود غرض او هدف واضح ومحدد وواقعى .
وجود نوع من الانتظام لتطويع الافراد للمعايير التى تم الاتفاق عليها.


وفى النهاية يجب الاشارة الى ان المساءلة التعليمية فى سبيل تحقيقها للانضباط التعليمى ليست عملية محاسبة للمقصرين وتصيد للاخطاء وفقط وانما هي وسيلة ضابطة تؤثر فى سلوك الافراد وتحدد قواعد معاملاتهم مع بعضه البعض كما تغرس فيهم المبادىء التى يرضى عنها المجتمع.


ونجاح المساءلة فى ذلك يتطلب تفعيل العمل الادارى المتبع فى العمل التعليمى فالمدير الذى يطبق المساءلة فى العمل يؤدى الى زيادة فعالية الانضباط التعليمى داخل مدرسته التى يديرها.


وكذلك الاستراتجية التى يتبعها المعلمون مع طلابهم حيث ان وضع المعلمون لمعايير واضحة للسلوك والتاكيد على الالتزام بها من جانب الطلاب مع استخدام التعزيز الاجابى والسلبى للتاكيد على السلوك الجيد والالتزام بالمعايير.


حربى العامرى
المراجع….
(المساءلة التعليمية رؤية الفكر وواقع التطبيق)
د.مجدى صلاح طه.

 

لوظائف قطر اضغط هنا

بدء التقديم للإعارات لبعض الدول اضغط هنا

لجداول جميع المحافظات اضغط هنا


Follow @egymoe_news
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.