الامتحانات

نرصد مطالب أولياء أمور وطلاب الثانوية العامة مع اقتراب التجربة الثانية للبوكليت .. ورد التعليم على المطالب

اليوم السابع

مع اقتراب العد التنازلى لامتحانات الثانوية العامة، أعلن أولياء الأمور عن مطلبين أساسيين لهم، أحدهما خاص بجدول الامتحانات والآخر بأسئلة الاختبارات، خاصة أن هذا العام هو الثانى فى منظومة البوكليت، ومن ثم على وزارة التربية والتعليم تلاشى سلبيات كثيرة ظهرت العام الماضى.

زيادة المساحات المخصصة للإجابة بالورقة الامتحانية

وطالب أولياء الأمور زيادة الورقة والمساحة المخصصة للإجابة خاصة لطلاب علمى رياضة، موضحين أن هناك طلاب اشتكوا العام الماضى من صغر حجم الكراسة الامتحانية والمساحة المخصصة للإجابات ويجب ترك مساحة كافية أسفل كل مسألة، إضافة إلى زيادة عدد صفحات المسودة فى آخر كراسة البوكليت، مطالبين الوزارة بالأخذ فى اعتبارها ومناقشة المساحات المخصصة للإجابات مع اللجنة الفنية لواضعى الأسئلة مراعاة لمصلحة الطلاب.

وأَضاف أولياء الأمور ، أنه بعد القضاء على ظاهرة التسريب، يجب أيضا وقف محاولة الغش الالكترونى حتى يتحقق مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع الطلاب، إَضافة إلى توفير بيئة أدمية داخل لجان السير وتجهيز اللجان بوسائل التهوية المناسبة والمتاحة خاصة أن الامتحانات تعقد فى شهر رمضان، كما أنه يجب أيضا تجهيز مقرات الكنترولات التى يتم فيها تقدير الدرجات بتزويدها بأجهزة التكييف وتوفير الوقت الكافى لمصححى الدرجات دون إلزامهم بعدد معين من الورق يوميًا.

تفادى أخطاء الترجمة فى البوكليت

وتابع أولياء الأمور: بالنسبة لكراسة البوكليت يجب مراعاة عدم وجود أخطاء فى الترجمة ويتم مراجعتها بشكل دقيق وذلك بالنسبة لطلاب مدارس اللغات وتوحيد النسخة العربى للأسئلة على مستوى الجمهورية، مع ضرورة أن يكون عدد الأسئلة وإجاباتها مناسب لوقت وزمن الامتحان.

وطالب أولياء الأمور: لا بد وأن تكون الاسئلة مباشرة ومن كتاب المدرسة وغير معقدة، قائلين: “مش عايزين فوازير فى الأسئلة وبلاش حرق أعصاب وفرد عضلات من قبل واضعى الامتحانات”، كما أنه يجب أن تراعى الطالب المتوسط وأيضا الأقل من المتوسط، إضافة إلى أن يكون الوقت مناسب خاصة لفروع علمى رياضة حيث إن بعض الطلاب اشتكوا من عدم وجود وقت كافِ العام الماضى من مراجعة الحل داخل اللجنة.

التشديد على وصول الأسئلة للجان وعدم تأخيرها

من جانبها، قالت علياء الجميلى، مؤسس جروبات طلاب الثانوية العامة، أنه من بين ما تم رصده العام الماضى ويجب على الوزارة تداركه هذا العام، هى مسألة وصول كراسات الامتحان إلى الطلاب فى وقت متأخر ومن ثم يترتب عليه ضياع وقت من زمن الامتحان.

وأوضحت علياء الجميلى، أنه يجب مراعاة طول الأسئلة وتوزيع درجاتها فهناك بعض الأسئلة مثل التاريخ والفيزياء العام الماضى كانت أسئلتها طويلة، كما أن كراسات الإجابة يجب أن يتم زيادة صفحاتها، مطالبة بضرورة منح دورات تدريبية لمستشارى المواد الدراسية قبل وضع الأسئلة، وعلى مستشار المادة أن يعلن للطلاب عن كيفية الإجابة عن أسئلة الامتحانات فى البوكليت الاسترشادى من وجهة نظره هو، إضافة إلى نزول نماذج الإجابات فور انتهاء الامتحانات على موقع الوزارة.

خروج المواد التى لا تضاف للمجموع من الجدول

وطالبت “الجميلى” أن تكون هناك أسئلة فى امتحانات نهاية العام من النموذج الاسترشادى الذى توفره الوزارة للطلاب قبل انطلاق الامتحانات بشهور على موقعها الرسمى خاصة وأن النماذج الاسترشادية تحتوى على نسبة كبيرة من الأسئلة داخل المنهج.

وفيما يتعلق بالجزء الآخر من مطالبهم وهو ترتيب المواد داخل جدول الامتحانات، أكدت علياء الجميلى، أنه يجب أن تخرج المواد التى لا تضاف إلى المجموع خارج جدول الامتحانات لعدم ضغط أيام الامتحانات، موضحة يجب أن يؤدى الطلاب فى الفترة من 3 يونيو وهى أول يوم فى الامتحانات وحتى أخر شهر رمضان 3 مواد فقط ويستكمل الطلاب امتحاناتهم بعيد عيد الفطر.

التعليم: سنتدارك أخطاء البوكليت

وردا على مطالب أولياء الأمور، أكد الدكتور رضا حجازى، رئيس قطاع التعليم العام ورئيس امتحانات الثانوية العامة، أن الوزارة رصدت بالفعل كل المشكلات وشكاوى أولياء الأمور فى أول سنة للبوكليت العام الماضى وسيتم تداركها هذا العام، موضحًا بالنسبة لمسألة تأخر وصول ورقة الأسئلة للطلاب سيتم تلاشيها هذا العام تماما على أن يتم فتح صناديق الأسئلة فى الوقت المناسب لوصول جميع كراسات الامتحان للطلاب.

وبالنسبة للوقت ومستوى الأسئلة، أضاف رئيس قطاع التعليم العام، أن هناك مواصفات للورقة الامتحانية يلتزم بها واضعوا الامتحانات، كما أن هناك تعليمات بضرورة أن تكون الأسئلة من كتاب المدرسة، وسيتم تكليف واضعى الامتحانات بضرورة وجود كتاب معهم أثناء وضع الأسئلة، مشيرا إلى أن الوقت مناسب تماما لعدد ومستوى الأسئلة، وذلك بناءً على دراسة تمت من جانب متخصصين فى هذا الشأن.

وعن مطلب أولياء الأمور بخروج المواد التى لا تضاف للمجموع من جدول الامتحانات، كشفت مصادر مسئولة بالوزارة، أن الوزارة شكلت لجنة خلال الأيام الماضية وذهب رأى هذه اللجنة إلى عدم جواز عقد امتحانات قبل الموعد المحدد لها، لان الثانوية العامة طبقا للقانون تعقد فى توقيت واحد وجدول واحد موحده على مستوى الجمهورية، مشددة على أن هذا المطلب لا يمكن تطبيقه على الإطلاق بناءً على رأى اللجنة، ولكن من المقرر أن يراعى جدول الامتحانات فى ترتيبه شهر رمضان وإجازة عيد الفطر بشكل يحقق مصلحة الطالب أولا.

لصفحتنا على الفيس بوك اضغط هنا

انضم لجروبنا الرسمي وتابع الأخبار اضغط هنا

روابط نرشحها لكم

لنتائج جميع المحافظات اضغط هنا

لمتابعة أخبار النتائج أولًا بأول اضغط هنا

لقرار التقويم الشامل اضغط هنا

لتحميل الكتب المدرسية اضغط هنا

لتدريب ترقية المعلمين اضغط هنا

للإطلاع على أخبار محافظتك اختر المحافظة من الجدول

القاهرة

الإسكندرية

الشرقية

الجيزة

الغربية

المنوفية

القليوبية

البحيرة

كفر الشيخ

البحر الأحمر

الوادي الجديد

السويس

أسوان

أسيوط

قنا

سوهاج

الفيوم

المنيا

شمال سيناء

جنوب سيناء

بني سويف

بورسعيد

الدقهلية

مطروح

الأقصر

دمياط

الإسماعيلية

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

تم إكتشاف مانع الإعلانات في متصفحك

برجاء تعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع بشكل أفضل وكذلك دعم الموقع في الإستمرار، بعد التعطيل قم بعمل إعادة تحميل (Refresh) للصفحة