[sg_popup id="1"]
الرئيسية » مقالات تربوية » علماء الحق وعلماء السوء ( صفحة مشرقة من تاريخ علماء المسلمين )

علماء الحق وعلماء السوء ( صفحة مشرقة من تاريخ علماء المسلمين )

حسن عبدالعال علماء الحق وعلماء السوء ( صفحة مشرقة من تاريخ علماء المسلمين )

للأستاذ الدكتور حسن عبد العال

متابعة: احمد عبد الحميد

يمثل العالم فى المجتمع الاسلامى بالنسبة إلى الناس أو إلى الأمة أوالبشرية ، الوعى والضمير اوالعقل والاستنارة او المعنى والقيمة ، وفى الحقيقة كل ذلك ، ألم يقل الرسول العظيم محمد صلى الله عليه وسلم " العلماء ورثة الأنبياء " الميراث هنا ليس ميراث مال ، فالأنبياء لم يورثوا العلماء الديناروالدرهم على حد قول نبينا الكريم ، إنما هو ميراث رسالة نبوية ،تهدى إلى الرشد وإلى طريق مستقيم ، وتزرع الوعى فى العقول ، وتدافع عن الحقوق والمصالح ، وتصنع الحرية ، وتحارب التفاوت والقهر والظلم ، وتدافع عن حقوق المهمشين ، وتؤكد بصفة عامة قيم الخير وتجسده فى سلوكها . ذلك هو ميراث العلماء الذى يحمله ضمير العالم ، كما نفهمه من حديث الرسول الكريم . والعلماء بهذا الميراث يمارسون حضورهم وسلطانهم .

ولقد عرف التاريخ الاسلامى نماذج مضيئة من علماء التنوير عملوا على اصلاح الفكر والواقع ، حولوا علمهم إلى سلاح يحاربون به أوهام تقديس الحكام ، ويناضلون به تعالى الحاكم ، ومنطق الامتياز الذى ظن العامة أنه صفة ثابتة للحكام .

وأنا هنا أعرض لسيرة عالم إسلامى كبير يحتل مكانة علمية متميزة فى تاريخ الفكر والعلم الشرعى ، يرجع اليه وإلى مؤلفاته المعنيون بعلوم الدين والشريعة ، ويحتجون بأقواله انه "تقى الدين بن مجد الدين ابن دقيق العيد " اعرض لجانب واحدا من سيرته وهو علاقته بالسلطان الحاكم ، وتجسيده الحى للرسالة النبوية وميراث العلماء فى هذا الجانب ، أعرض لنموذج المثقف المنضوى بفكره ورسالته ومواقفه فى مناهضة وهم تقديس السلطة ، وتعامله مع مهنته كعالم على نحو خلقى يحفظ للفرد حقه فى المساواة فى ا الإنسانية حتى مع من بيده الامر وسلطة الحكم .

وأترك لمفكرنا واديننا مصطفى صادق الرافعى يصور بقلمه حوارا بين الشيخ ابن دقيق العيد وتلميذه ، حول علاقته بالحاكم ، وأورد نص الحوار وكلماته ، كما أثبته الرافعى فى مؤلفه " وحى القلم " ؛

قال الشيخ تاج الدين محمد بن على الملقب طوير الليل : كان شيخنا الإمام العظيم شيخ الإسلام تقى الدين بن مجد الدين بن دقيق العيد لا يخاطب السلطان إلا بقوله : ( يا إنسان ) ، فلا يخشاه ولا يتعبد له ، ولا ينحله ألقاب الجبروت والعظمة ، ولا يزينه بالنفاق ، ولا يداجيه كما يصنع غيره من العلماء .

وكان هذا عجيبا ، غير أن تمام العجب ، ان الشيخ لم يكن يخاطب أحدا من عامة الناس إلا بهذا اللفظ عينه ( يا إنسان ) ،

وقلت له يوما : يا سيدى أراك تخاطب السلطان بخطاب العامة ، فإن علوت قلت (يا إنسان ) وإن نزلت قلت ( يا إنسان ) ، أفلا يسخطه هذا منك ، وقد تذوق حلاوة ألفاظ الخضوع والطاعة ، وخصه النفاق بكلمات هى ظل الكلمات التى يوصف الله بها ، فتبسم الشيخ وقال : يا ولدى إيش هذا ؟ أننا نفوس ألفاظ ، والكلمة من قائلها هى بمعناها فى نفسه لا بمعناها فى نفسها ، فما يحسن بعالم الشريعة أن ينطق بكلام يرده الشرع عليه ، ولو نافق الدين لبطل ان يكون دينا ، ولو نافق العالم الدينى لكان كل منافق أشرف منه . فلطخة فى الثوب الأبيض ليست كلطخة فى الثوب الأسود ، والمنافق رجل مغطى فى حياته ، ولكن عالم الدين رجل مكشوف فى حياته لا مغطى ، فهو للهداية لا للتلبيس ، وفيه ( أى فى العالم )معانى النور لا معانى الظلمة ، وذلك يتصل بالدين من ناحية العمل ، فإذا نافق فقد كذب ، والعالم يتصل بالدين من ناحية العمل ونهاية التبيين ، فإذا نافق فقد كذب وغش وخان .

أتدرى يا ولدى ما الفرق بين علماء الحق وعلماء السوء وكلهم أخذ من نور واحد لا يختلف . . أن عالم السوء يفكر فى كتب الشريعة وحدها ، فيسهل عليه أن يتأول ويحتال ويغير ويبدل ويظهر ويخفى ، ولكن عالم الحق يفكر مع كتب الشريعة فى صاحب الشريعة ، فهو معه فى كل حالة يسأله : ماذا تفعل ؟ وماذا تقول ؟

والرجل الدينى لا تتحول أخلاقه ولا تتفاوت . . . ولن تراه مع ذوى السلطان وأهل الحكم والنعمة ، كعالم السوء هذا الذى لو نطقت أفعاله لقالت لله بلسانه : هم يعطوننى الدراهم والدنانير فأين دراهمك أنت ودنانيرك ؟

إن الدينار يا ولدى إذا كان صحيحا فى أحد وجهيه دون الآخر ، أو فى بعضه دون بعضه فهو زائف كله ، وأهل الحكم. حين يتعاملون مع هؤلاء يتعاملون مع قوة الهضم فيهم ، فينزلون بذلك منزلة البهائم : تقدم أعمالها لتأخذ لبطونها ؛ والبطن الأكل فى العالم السوء يأكل دين العالم فيما يأكله .

 

لصفحتنا على الفيس بوك اضغط هنا

انضم لجروبنا الرسمي وتابع الأخبار اضغط هنا

روابط نرشحها لكم

لنتائج جميع المحافظات اضغط هنا

نماذج الإجابة الرسمية 2018 اضغط هنا

لـ 9 نماذج التجريبية للثانوية اضغط هنا

لأخبار امتحانات الثانوية اضغط هنا

لتنسيق القبول بالثانوية اضغط هنا

لجدول الثانوية العامة اضغط هنا

لجدول الثانوية الأزهرية اضغط هنا

للمدارس اليابانية اضغط هنا

لجداول امتحانات الدور الثاني اضغط هنا

للإطلاع على أخبار محافظتك اختر المحافظة من الجدول

 

القاهرة

الإسكندرية

الشرقية

الجيزة

الغربية

المنوفية

القليوبية

البحيرة

كفر الشيخ

البحر الأحمر

الوادي الجديد

السويس

أسوان

أسيوط

قنا

سوهاج

الفيوم

المنيا

شمال سيناء

جنوب سيناء

بني سويف

بورسعيد

الدقهلية

مطروح

الأقصر

دمياط

الإسماعيلية