التعليم العام

وكيل الوزارة بالغربية في زيارة مفاجئة لمدارس قرى بسيون بنسبة حضور 99%

1377285_1006183799396948_230300361515848493_n

قام اليوم الأستاذ أحمد فكري طه، وكيل وزارة التربية والتعليم بالغربية، بزيارة إدارة بسيون التعليمية، ورافقه في المتابعة الدكتور عصام الدين الخليفي، مدير عام إدارة بسيون التعليمية، وتابع سيادته مدارس قرية قرانشو وكتامة التابعة لإدارة بسيون.
وفي البداية توجه سيادته إلى مدرسة قرانشو الإعدادية المشتركة، وتم ملاحظة بعض السلبيات مثل تواجد بواط مفتوح داخل أحد الفصول ووجود غفاء متساقط في سقف الدور الثالث ، وبروز الأخشاب المبطنة لتخت الطلاب، إلا أن مدير المدرسة قام على الفور بتركيب الغطاء اللازم للبواط فور ملاحظة ذلك.
وأشار الأستاذ أحمد فكري، وكيل الوزارة، بضرورة إجراء الغفاء اللازم لهذا السقف حتى لا يتساقط أو يصيب أحد من الطلاب أو العاملين.
وشكر سيادته جميع العاملين ومدير المدرسة على نسب الحضور الرائعة والتي ظهرت جلية في الصفوف الإعدادية بالكامل.
ثم توجه سيادته إلى مدرسة الإمام الشافعي الابتدائية المشتركة ورياض الأطفال بها، وتم ملاحظة وجود دراجة بخارية عند مدخل المدرسة، وتم إخراجها على الفور، وتلاحظ وجود أتربة في روضة من رياض الأطفال وتم تنظيفها فوراً.
ثم قام سيادته بالمرور على فصول المرحلة الابتدائية بدءً من الصف الأول وحتى الصف السادس ومتابعة الزائرة الصحية والمعامل وأنشطة الطلاب في المجال الصناعي والزراعي والاقتصاد المنزلى والحاسب الآلي، وتلاحظ عدم وجود جهاز للضغط لدى الزائرة الصحية، وعلى الفور تم توجيهها إلى مخاطبة التأمين الصحى لتوفير جهاز الضغط لصالح العمل.
وقد أوصى سيادته بشهادة تقديرية للأستاذ صلاح سيد أحمد الفرس، معلم اللغة العربية بالمدرسة، لحسن أدائه داخل الفصل والتزام الطلاب وتفاعلهم معه.
ثم اختتم سيادته المتابعة بمدرسة كتامة الثانوية المشتركة بقرية كتامة، التابعة لإدارة بسيون أيضاً، ولاحظ سيادته النظافة والنظام والهدوء داخل أروقة المدرسة، وانتظام العملية التعليمية بشكل رائع، وتفعيل المدرسة نظام المحاضرات للصف الثالث الثانوي بشعبتيه العلمية والأدبية، وقد سجلت المدرسة حضوراً عالياً في الصف الثالث وصلت إلى 99% من جملة طلبة الصف الثالث الثانوي.
وقد حرص سيادته على رؤية الكتب والكراسات الخاصة بأحد الطلاب، لمعرفة ما يقوم الطلاب بتدوينه وتحصيله داخل الفصول، ومدى متابعة المعلمين لكراسات الطلاب داخل الفصول.
وقد أشاد السيد الأستاذ وكيل الوزارة، بمجهودات مدير المدرسة والعاملين بالمدرسة على حسن تنظيم الحصص والأنشطة والمعامل، وتفعيل نظام المحاضرات للصف الثالث الثانوي، وعمل كافة الصيانة داخل المدرسة، واستقرار العملية التعليمية.
الجدير بالذكر، أن الزيارة السابقة للسيد وكيل الوزارة في إدارة بسيون، كانت قد سجلت حضور بنسبة 100% في مدرسة بسيون الثانوية بنات، ولاحظ سيادته أن حضور الطلاب للمدارس بالإدارة يرجع إلى حسن القيادة من القائمين على العملية التعليمية بأسرها.
وأمر سيادته بتكريم مدير مدرسة كتامة الثانوية المشتركة، الأستاذ حامد عبد الحميد الجمسي، تقديراً له على مجهوده في إنجاح العملية التعليمية داخل مدرسته، وتقديراً لجميع العاملين بالمدرسة على الجهد الرائع المبذول لخدمة العملية التعليمية وظهورها بشكل راق.

إظهار المزيد

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى