الرئيسية » التعليم العام » ضحية واقعة التنمر : بحب مصر ومولود فيها ، نختلف في اللون فقط . وهذه خلقة ربنا

ضحية واقعة التنمر : بحب مصر ومولود فيها ، نختلف في اللون فقط . وهذه خلقة ربنا

74570963 1326275987557752 3420030024844050432 n ضحية واقعة التنمر : بحب مصر ومولود فيها ، نختلف في اللون فقط . وهذه خلقة ربنا

حوار : ريم محمود

-ماذا حدث في الواقعة؟
فوجئت بثلاثه شباب مصريين يريدون أخذ شنطة المدرسة والكتب منى بالقوة، ودافع عني رجل عجوز وقام بتوصيلي لباب المدرسة.

هل تعرضوا لك بالسباب والتنمر؟
قالوا لي: "يا شيكولاته أنتو احتليتو البلد"، لكن يوجد مصريين يعاملونني بطريقة جميلة، مؤكدا أن الكلام السيئ يسبب لي أذى نفسيًا كبيرًا ويظل يبكي بسببه، وأحيانا يسكب البعض أكياس مياه وبيض علي أثناء السير في الشارع.

ماذا تشعر بعد القبض عليهم؟
شعرت أن مصر أخذت لي حقي ولكن اتمني أن لا يتكرر هذا الامر، لان هؤلاء الشباب ذهبوا الي بيتي ليلة الواقعة وقالوا لي: "معلش" لانهم عرفوا أن الواقعة وصلت إلي الشرطة.

ماذا تطلب من المصريين؟
نحن مختلفون في اللون فقط ولكن هذه "خلقة ربنا"، واتمني أن يكون التعامل لائقا خاصة أننا لا نرد علي الإساءة، ولا نريد ردالأذي بمثله

ماذا عن جيرانكم؟
جيراني يعاملونني معاملة حسنة، واذكر أنه كانوا يقدمون لنا واجب الضيافة عندما استأجرنا الشقة في عزبة مكاوي.

رسالة تبعث بها للمصريين؟
"بنحبكم جدا ولكن لا تتنمروا علينا، عاملونا معاملة حلوة

 

لوظائف التربية والتعليم 2019 اضغط هنا

تواصل معنا

لصفحتنا على الفيس بوك اضغط هنا

انضم لجروبنا الرسمي وتابع الأخبار اضغط هنا

للإطلاع على أخبار محافظتك اختر من الجدول

القاهرة

الإسكندرية

الشرقية

الجيزة

الغربية

المنوفية

القليوبية

البحيرة

كفر الشيخ

البحر الأحمر

الوادي الجديد

السويس

أسوان

أسيوط

قنا

سوهاج

الفيوم

المنيا

شمال سيناء

جنوب سيناء

بني سويف

بورسعيد

الدقهلية

مطروح

الأقصر

دمياط

الإسماعيلية