التعليم العام

المعلمون : تحسين الرواتب والمناهج أمر ضروري .. ده لازم قبل التابلت والامتحانات الإلكترونية

أكد المعلمون أن المنظومة التعليم الجديدة بالمرحلة الثانوية، تحتاج إلى تحديث شامل للمنهاج المختلفة، بالإضافة لزيادة الميزانية المخصصة لتدريب المعلمين بشكل يرفع كفاءة العملية التعليمية، وتوصيل المعلومات للطلاب، موضحين أن الطلاب لا يزالوا يدرسون نفس المناهج القديمة، وبنفس الأساليب، في حين أن نظم وشكل الأسئلة اختلف

وأشار المعلمون، إلى أن مع تطبيق امتحانات الإلكترونية، والأسئلة بنظام الكتاب المفتوح في الصفين الأول والثاني الثانوي، لابد من العمل على تخفيض الكثافات في الفصول، والتعاون من أولياء الأمور لخلق مجتمع يفكر ويبتكر.

لا خلاف على أهمية التطوير منظومة التعليم ولكن بشرط

في السياق ذاته، قال وائل يوسف معلم أول فيزياء بمدرسة الدكتور يوسف اسماعيل الثانوية، إنه لا خلاف على أهمية التطوير منظومة التعليم في مختلف المراحل، ولكن بشرط عمل تطوير شامل في المناهج بشكل يتلائم مع طرق تغيير التقييم التي طبقتها وزارة التعليم عبر استخدام أجهزة التابلت بالمرحلة الثانوية.

وأضاف أن الإشكالية حاليًا أن طرق التقييم تم تطويرها، وأصبحت تعتمد بشكل أكبر على التفكير والإبداع والتحليل وليس الحفظ و التلقين، ألا أن المحتوى الموجود بين يدي الطلبة والمتمثل في الكتب المدرسية لا يزال كما هو لم يتغير.

تدريب وتعزيز قدرات المعلمين

واتفق محمد الجهمي رئيس قسم اللغة العربية في مدرسة ٦ اكتوبر القومية، مع كلام استاذ وائل يوسف، وشدد على تأيده الشامل لمنظومة التطوير الجديدة، التي من شأنها الحد من أزمة مراكز الدروس الخصوصية، وتخفيض نسبة الإقبال عليها.

واقترح الجهمي، بتوجيه المخصصات التي وفرتها وزارة التعليم من طباعة الكتب في المرحلة الثانوية علي سبيل المثال، إلى تدريب وتعزيز قدرات المعلمين، باعتبارهم الأساس في تطوير العملية التعليمية، ونقل وتوصيل المعلومات إلى الطلاب.

تحسين رواتب المعلمين من شأنه رفع مستويات النجاح

ومن جانبه، قال إيهاب نظيم، مدرس رياضيات في مدرسة الزمالك القومية، إن تحسين رواتب المعلمين من شأنه رفع مستويات النجاح في تطبيق المنظومة الجديدة، مشيرا أنه يتفهم الظروف التي تمر بها الدولة، ألا ان تحسين الرواتب سوف يدفع شريحة كبيرة من التركيز في تطوير قدراتهم و الاندماج مع المنظومة الجديدة، والانصراف عن الدروس الخصوصية.

وأضاف أن تحسين الرواتب لا يعني التساوي مع ما يمكن يحصل عليه المعلم من الدروس الخصوصية، بل يعني توفر له الحد الأدنى من المعيشة الكريمة.

تغيير المحتوى في الكتب لايتلائم مع منظومة التقييم

وأخيرا أكد عمرو طه مدرسة لغة انجليزية، أن تغيير المحتوي في الكتب الدراسية لايتلائم مع منظومة التقييم الجديدة للأسئلة والإجابات، مشيرا أنه لا يعقل أن الكتب الخارجية ” الملخصات” قامت بتطوير محتوي الشرح بشكل يتلائم مع التطوير الجديد في حين أن الكتب الدراسية الحكومية لا زالت كما هي، فقط تغير بها سنة الطبع ورقمها فقط، وهو أمر يؤثر على منظومة الجديدة للتعليم، ولا يعطي لها المصداقية بشكل كافي

المصدر

لصفحة نتيجة الشهادة الإعدادية اضغط هنا

لأخبار محذوفات المناهج 2020 اضغط هنا

لتحميل الكتب المدرسية والأسطوانات اضغط هنا

لأخبار فيروس كورونا اضغط هنا

روابط نرشحها لكم

لنتيجة الشهادة الإعدادية جميع المحافظات اضغط هنا

نتيجة أولى ثانوي اضغط هنا

نتيجة تانية ثانوي اضغط هنا

نتيجة كل الصفوف اضغط هنا

لوظائف التربية والتعليم 2020 اضغط هنا

تواصل معنا

لصفحتنا على الفيس بوك اضغط هنا

انضم لجروبنا الرسمي وتابع الأخبار اضغط هنا

لمتابعة نتائج الامتحانات اضغط هنا

للإطلاع على أخبار محافظتك اختر من الجدول

القاهرة

الإسكندرية

الشرقية

الجيزة

الغربية

المنوفية

القليوبية

البحيرة

كفر الشيخ

البحر الأحمر

الوادي الجديد

السويس

أسوان

أسيوط

قنا

سوهاج

الفيوم

المنيا

شمال سيناء

جنوب سيناء

بني سويف

بورسعيد

الدقهلية

مطروح

الأقصر

دمياط

الإسماعيلية

الوسوم

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

تم إكتشاف مانع الإعلانات في متصفحك

برجاء تعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع بشكل أفضل وكذلك دعم الموقع في الإستمرار، بعد التعطيل قم بعمل إعادة تحميل (Refresh) للصفحة