التعليم الأزهري

إجابة أسئلة العلوم بالمشروعات البحثية لطلاب الشهادة الإعدادية الأزهرية

تيسيرا لطلاب الشهادة الإعدادية الأزهرية ننشر  إجابات المشروعات البحثية الخاصة بمادة العلوم

معايير السلامة في المحول الحفاز .

المحول الحفاز هو جزء حيوي من نظام التحكم في الانبعاثات التي تصدر عن عملية تشغيل السيارة وتتمثل مهمته في الحد من الغازات السامة. ويتألف من ثلاث شعب يتكون كلاً منها من خلايا سيراميكية تشبه خلايا النحل، مطلية بطبقة رقيقة من معدن محفز غالباً ما يكون من البلاتين أو الروديوم أو البلاديوم. وتعمل هذه الخلايا السيراميكية من خلال عملية كيميائية بحتة على تحويل الغازات السامة الناتجة من احتراق الوقود إلى ثاني أكسيد الكربون غير السام والماء.

القوة الدافعة الكهربية عند توصيل الاعمدة الكهربية .

  • على التوالي : عند توصيل الأعمدة الكهربية على التوالي تكون القوة الدافعة الكهربية الكلية مجموع القوى الدافعة الكهربية لكل عمود . ( الشكل الأول )
  • على التوازي : تكون القوة الدافعة الكهربية الكلية حاصل قسمة مجموع القوى الدافعة الكهربية لكل عمود على عدد الأعمدة ( الشكل الثاني )

 

أهمية التفاعلات الكيميائية

تدخل التفاعلات الكيميائية في حياتنا اليومية في العديد من العمليات مثل عملية الطهو، وأيضًا حفظ الطعام، وصناعة الأدوية بالإضافة إلى ذلك كيفية استخدام وامتصاص الأجسام للغذاء، بالإضافة إلى مجال صنع الطعام . كما تدخل في صناعة البلاستيك و مواد تنظيف الصحون، أو المستخدمة في غسيل الملابس، أو الصالحة للاستخدام البشري مثل الصابون وغسول الاستحمام، أو تلك المستخدمة في تنظيف البيت .

وأعلن الأزهر الشريف تقييم طلاب المعاهد بمختلف المراحل التعليمية الابتدائِيَّة والإعدادية والثانوية، من خلال المشروعات البحثية، فقد أصدر قطاع المعاهد الأزهرية عددا من الضوابط والتعليمات بشأن مشروع الأبحاث، وذلك على النحو الآتي:

أولاً: يقوم الطالب بمفرده أو ضمن مجموعة بحثية بكُلِّ صفٍّ دراسي، لا تزيد عن خمسة طلاب أحدهم طالب كفيف (إن وجد) بإعداد مشروع بحثِي واحِدٍ لجميع المواد الدراسية المقررة حتى 15 مارس 2020 ،وذلك على ضوء النماذج الاسترشادية المنشورة على البوابة الإلكترونية الرسميّة للأزهر الشريف.

ثانيًا: يختار كل طالب بمفرده أو ضمن المجموعة البحثية بالصف، موضوع المشروع البحثي من بين الموضوعات الثلاثة المحددة لكل صف دراسي المتاحة على البوابة الإلكترونية الرسميَّة للأزهر الشريف.

المجموعة لا تزيد عن 5 أفراد فى الموضوع البحثى بأى مادة.. يختار الطالب عنوان الدراسة من أسماء ثلاثة محددة.. يتم إرسالها عن طريق وسائل التواصل أو باليد للمعهد

ثالثًا: يجب أن يُراعي الطلاب عند إعداد المشروع البحثي ما يلى:قراءة النموذج الاسترشادي جيدا قبل اختيار موضوع المشروع البحثي الذي سيتم اختياره، والذي وُضِع في مستوى الطالب المتوسط، تحري الدقة عند كتابة البيانات الشخصية، قراءة موضوع المشروع البحثي، قراءة متأنية قبل الشروع في الكتابة، تنويع المصادر والمراجع عند إعداد المشروع البحثي، ومُراعاة الدقة في توثيق المعلومات، الاستشهاد بالآيات القرآنية، والأحاديث النبوية والخرائط، والجداول البيانية ذات الصلة بالمشروع البحثي،الالتزام بقواعد اللغة العربية، عند صياغة المشروع البحثي،حُسْن العَرْض، ودقة الصياغة عند كتابة المشروع البحثي،ترابط الأفكار وتسلسلها؛ ليكون البحث وحدة واحدة،مُراعاة الدقة في عرض الأفكار والمعلومات ذات الصِّلة بالمشروع البحثي.

عدم إغفال أيّ محور من المحاور المقررة في المشروع البحثيّ على أن يتم استيفاء البحث لكل مِحور بأي عدد من الكلمات بما لا يخلّ بالمعنى الكامل لوحدة البحث، عدم الخروج عن موضوع المشروع البحثي، الالتزام بتسليم البحث إلى المعهد التابع له الطالب في الموعد المحدد من خلال مسئول التحوُّل الرقمي، أو المختص بالمعهد عبر إحدى وسائل التواصل الإلكتروني المُستَخدمة سواء أكان البحث (يدويًا أم ملفا إلكترونيًا) ، وفي حالة تعذُّر إرساله عبر إحدى وسائل التواصل الإلكتروني المُستخدمة يتم تسليمه يدوِيًّا بالمعهد في التوقيتات التي يُحددها المعهد (بما يضمن عدم التزاحم وقت التسليم)، وذلك خلال المدة المُقرّرة لتقديم المشروعات البحثية بحد أقصى 21 / 5 / 2020 ، على أن يتسَلَّم الطالب إيصالا يُثبت تسليم مشروعه البحثيّ إلى إدارة المعهد، عِلما بأنَّ إرسالَ البحثِ عبر إحدى وسائل التواصل الإلكتروني يُعَدُّ وسيلة إثبات باستلامه.

يسري على (أبناؤنا في الخارج) ما يسري على المقيمين بمصر في جميع أبحاثهم المُعلن عنها بحيث يقوم الطالب بإعداد مشروعه البحثي وفق الضوابط المُقررة، وإرساله سواء أكان ( إلكترونيا أم بخط اليد)

يكون اجتياز الطالب للمشروع البحثي، وفقًا للتعليمات السابقة، شرطًا لانتقاله للصف التالي، وفى حالة عدم تقديم الطالب للمشروع البحثي، أو إخلاله بمتطلباته وضوابطه وفق نتيجة تقييم البحث يتعين عليه الحضور إلى معهده قبل بداية العام الدراسي الجديد 2020 /2021 م بأسبوعين حتى يتسنى لإدارة المعهد اتخاذ ما يلزم بشأنه.
يُطبق البند (رابعًا) على الطالب الذي تخلَّف في مادة أو أكثر في الفصل الدراسي الأول ويحصل بمجرد قَبول مشروعه البحثي طِبقا لمعايير التقييم المقررة في هذا الشأن على درجة النجاح في المادَّة أو الموادّ التي تخلَّف فيها، يلتزم مُعلِّم الصَّف بالمعاهد الأزهرية المُختلفة بالمتابعة التَّامة والإشراف الجاد على إعداد المشروعات البحثية، ومُعاونة الطلاب على تنفيذها، وفقًا للضوابط السابقة، وذلك من خلال التواصل الإلكتروني معهم، وكذا معاونتهم في تشكيل المجموعات البحثية، وفقا للعدد المُحدَّد (بما لا يزيد عن خمسة طلاب) على أن يكون ذلك بالاختيار دون إجبار للتلاميذ أو الطلاب على مجموعات بعينها، ويكون المُعلمُ وإدارة المعهد مسئولين عن تنفيذ ذلك، وأيّ مُخالفة في هذا الشأن توجِب المساءلة القانونية.

على كل منطقة أزهرية إعداد حصر بالطلاب المحبوسين المقيدين بالمعاهد التابعة لها، وإخطارهم رسميًا أو ذويهم من خلال الإدارات التعليمية بشأن تسليمهم موضوعات المشروعات البحثية المقررة عليهم، والنموذج الاسترشادي، والتزامهم بتقديم المشروع البحثي محل الاختيار للمعهد التابع له الطالب المحبوس وذلك خلال المواعيد المحددة بالتنسيق مع الإدارة العامة للامتحانات، تُطَبَّق التعليمات السابقة على (أبناؤنا في الخارج – معاهد البعوث الإسلامية – المعاهد الخاصة بمصروفات – معهد العلوم الإسلامية”.

بالنسبة للمعاهد الخاصة بمصروفات والخاضِعة لإشرافِ الأزهر الشريف (قسم اللغات ) يلتزم كل معهد بترجمة الأجزاء الخاصة بالمواد التي تُدَرَّس باللغة الإنجليزية وإتاحتها للتلاميذ والطلاب عبر إحدى وسائل التواصل الإلكتروني، وأكد قِطاع المعاهد الأزهريَّة أنَّ المعلمين الفُضلاء يعملون جاهدين بكل طاقاتهم؛ لتقديمِ كافةِ أوْجه الدَّعم والعَوْنِ لجميعِ أبنائِنا الطلاب في مراحل التَّعليمِ المُختلفة على نحوٍ يُسهِمُ في مُعاونتِهم بِفاعِليَّةٍ على إنجاز أعمالِهم البحثِيَّة في أبدعِ صورِة دونَ أيِّ مُقابِلٍ يُحَصَّلُ مِن أبنائهم الطلاب تحتَ أيِّ مسمّى بحالٍ من الأحوال؛ خِدمةً للعِلْمِ والمُتعلِّمين. علما بأنَّ مُخالَفةَ ذلك يوجِبُ المُساءلةَ القانونِيَّة بكل حَزْمٍ وحَسْم.

إقرأ أيضًا :

المشروعات البحثية المُقْتَرَحة والنماذج الاسترشادية لطلاب التعليم الأزهري

 

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى