التعليم العام

فيروس كورونا قضى على الدروس الخصوصية فى أسبوعين وحقق إنجازات كانت تحتاج سنين

أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أن أزمة انتشار فيروس كورونا ساعدت الوزارة على ايصال التطوير بشكل أسرع لجميع سنوات التعليم .

وأوضح وزير التربية والتعليم في تصريحات له ، أنه مع بداية الازمة ، أطلقت وزارة التربية والتعليم منصة إلكترونية بمثابة منصة لإدارة التعلم ، متاح عليها فصول افتراضية في جميع المدارس “اونلاين” ، حتى يستكمل الطلاب دراستهم من المنازل دون أي ضرر.

وأوضح وزير التربية والتعليم ، أن وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع وزارة الاتصالات ، ستمنح لمن ليس لديه وسيلة اتصال بالانترنت ، شرائح تتيح الدخول على مواقع وزارة التعليم مجانا.

كما أشار وزير التربية والتعليم إلى أن فيروس كورونا ، ساعد على القضاء على الدروس الخصوصية في اسبوعين فقط ، بعد ان صدر قرارا بتعليق الدراسة و اغلاق مراكز الدروس الخصوصية ، بالاضافة إلى حظر التجول ومنع التجمعات الذي قضى على امكانية عقد الدروس الخصوصية في المنازل ايضا خوفا من انتشار فيروس كورونا ، واصبح البديل المتاح امام جميع الطلاب واولياء الامور هو المكتبة الرقمية التي فتحتها الوزارة ومن زاد جاء الاقبال واكتشف الجميع ان هناك بدائل للدروس.

وأعلن وزير التربية والتعليم ، أن المكتبة الرقمية لوزارة التربية والتعليم حققت في اول 12 يوما من حظر التجول 48 مليون مشاهدة ، وهو رقم يدل على قدرة الناس على الاستجابة لفكرة التعلم الالكتروني.

وقال وزير التربية والتعليم : إن الوزارة اتاحت للطلاب خلال ازمة كورونا : منصة ادمودو للتواصل ، والمكتبة الرقمية المليئة بمصادر التعلم لشرح المناهج ، بالاضافة لوجود منصة امتحانات إلكترونية ساعدت الوزارة على عدم إلزام طلاب الصفين الاول والثاني الثانوي بالنزول إلى لجان الامتحانات في ظل مخاوف انتشار فيروس كورونا ، والاكتفاء بعقد امتحاناتهم إلكترونيا من المنازل عبر اجهزة التابلت التي سلمتها لهم الوزارة قبل ظروف كورونا.

وأضاف وزير التربية والتعليم : أنه من الغرائب ان ازمة فيروس كورونا ساعدت على انجاز ابداعات كثيرة رغم ان كورونا من المفترض انه محنة نمر بها ، مشيرًا إلى أن الاعداد المتفاعلة مع بنك المعرفة المصري والمكتبة الرقمية زادت لان اولياء الامور والطلاب اكتشفوا بعد تعليق الدراسة ، ان لديهم ثروة تعليمية إلكترونية لم يكونوا يهتموا بها من قبل رغم وجود بنك المعرفة المصري من قبل ازمة كورونا

كما قال وزير التربية والتعليم : ان كورونا جعلنا نستبدل الامتحانات التقليدية لصفوف من 3 ابتدائي لــ 3 اعدادي بتقييم افضل تربويا قائما على المشروعات البحثية وهذا لم يكن يحدث بهذه السرعة والسهولة لولا ظروف كورونا

وأضاف وزير التربية والتعليم : ما حققناه في ظل ازمة انتشار فيروس كورونا كان سيحتاج سنتين او ثلاث سنوات على الاقل لتحقيقه في الظروف العادية.

وأكد وزير التربية والتعليم أنه يناشد أولياء الامور بأن يشجعوا اولادهم على التعلم بدلا من السعي لشراء نتيجة التعلم لهم “على الجاهز”

وقال وزير التربية والتعليم :لما بتودي ابنك الدرس او بتحل له الواجب او بتشتري له بحث كدة بتبقى حرمته من التعلم .. لازم الطلاب يعرفوا ان الحياة ممكن تمشي بشكل افضل من غير دروس خصوصية ، ولابد ان نعيد اكتشاف ولادنا وقدراتهم وننميها.

واستكمل الوزير تصريحاته قائلا : الوزارة اطلقت منذ بدء جهود تطوير التعليم شعار تعليمنا حياة ، لان أهم شئ في الحياة هو أن نضيف شيئا نافعا وجديدا لمن حولنا ، وهذا لن يتحقق بدون أن يكون لدينا علم حقيقي او مهارة حقيقية ، و تعليمنا حياة لاننا نتعلم طوال حياتنا ، فالتعليم ليس مقتصرا على الفصل او المدرسة فقط ، بل اننا يمكننا ان نتعلم من المنزل و من الكتب ومن المكتبة الرقمية على الانترنت ، والتعليم لا يعني قراءة المنهج فقط بل لابد ان نتوسع في المعرفة.

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

تم إكتشاف مانع الإعلانات في متصفحك

برجاء تعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع بشكل أفضل وكذلك دعم الموقع في الإستمرار، بعد التعطيل قم بعمل إعادة تحميل (Refresh) للصفحة