التعليم العام

الزناتى: 10 آلاف جنية للمعلم المصاب بكورونا و 20 ألفا فى حال الوفاة بجانب كل مستحقاته النقابية

قررت هيئة مكتب النقابة العامة للمهن التعليمية برئاسة خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب تشكيل لجنة لإدارة الأزمات لمواجهة انتشار فيروس كورونا ( كوفيد 19 )  ، وتقديم الخدمات اللازمة للمعلمين الذين يتعرضون للإصابة.

وكلف ” الزناتي” اللجنة بإنهاء التفاوض سريعاً والتعاقد مع كبرى معامل التحليل ومراكز الأشعة لتوفير التحاليل اللازمة للمعلمين الذين تظهر عليهم أعراض شبيهة بأعراض كورونا وبأسعار مخفضة للمعلمين ، وسوف تعلن النقابة تفاصيل تلك التعاقدات وأماكن المعامل على مستوى الجمهورية خلال أيام قليلة، وتبحث لجنة إدارة الأزمات بالنقابة توفير اماكن بعدد من المستشفيات لتكون مقارات للعزل الصحي للمعلمين الذين تتأكد إصابتهم بفيروس كورونا.

وأكدت هيئة المكتب أنه تحسباً لمشاركة عدد كبير من المعلمين في امتحانات الثانوية العامة والدبلومات الفنية فإن النقابة أخطرت وزارة الصحة والجهات المسئولة بتخصيص عمارات المصايف والاستراحات التابعة لها فى رأس البر والإسكندرية وكذلك عمارات بعض النقابات الفرعية بمطروح للحجز الصحى للمعلمين بصفة عامة وللمشاركين منهم في امتحانات الثانوية العامة والدبلومات الفنية بصفة خاصة ، على أن تقوم وزارة الصحة والجهات المختصة الأخرى بتجهيز هذه الأماكن بالمعدات الطبية والأطباء وهيئة التمريض والعمالة اللازمة قبل بداية الامتحانات وذلك مشاركة من النقابة مع الدولة في هذه الظروف التي اكتظت معها المستشفيات بالمرضى وعدم استيعابها للمزيد منهم ، وتضع النقابة بذلك امكانياتها في خدمة أعضائها من المعلمين.

كما أعلن ” الزناتي ”  أنه تقرر منح المعلم المصاب بمرض كورونا وتم حجزه في أي مستشفى تابعة لوزارة الصحة أو أي مكان خصصته له وزارة الصحة مبلغ 10 آلاف جنيه له ولأسرته على أن يقدم الأوراق الرسمية الدالة على ذلك .

كما أعلن النقيب أنه تقرر منح أسرة المتوفى إلى رحمة الله من الزملاء المعلمين بإحدى مستشفيات العزل بسبب هذا الوباء اللعين 20 ألف جنيه فور تقديم الأوراق المطلوبة ، بجانب مستحقاته النقابية الأخرى  .

مع العلم أن تقديم الطلبات والأوراق يتم عن طريق اللجان النقابية والنقابات الفرعية التي تقوم بدورها بتسليمها للنقابة العامة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى