أخبار الجامعات

جامعة المنصورة تعلن مشاركتها فى ملتقى التوظيف الافتراضى الأول للجامعات المصرية

أعلنت المراكز الجامعية للتطوير المهنى بجامعة المنصورة، عن مشاركتها فى الملتقى التوظيفى الأفتراضى الأول تحت رعاية وزير التعليم العالى ، الدكتور خالد عبد الغفار، ودعم رؤساء عشر جامعات، ورعاية البنك الأهلى المصرى، وذلك يوم الإثنين الموافق 28 سبتمبر2020. ويعد ملتقى التوظيف الإفتراضى للمراكز الجامعية للتطوير المهنى UCCD 2020هو أول ملتقى توظيفى إفتراضى مجمع للجامعات المصرية الحكومية، يحضره نخبه من أصحاب الأعمال ونحو 4000 من الطلاب والخريجين من عشر جامعات مصرية فى تسع محافظات من أسوان إلى الإسكندرية.

وصرح الدكتور أشرف عبدالباسط رئيس جامعة المنصورة ، أن الجامعة تسعى دائما لبناء وتطوير روابط أكثر عمقاً بين الجامعة ومتطلبات سوق العمل وتعزيز علاقات التعاون المشتركة بين الجامعة وأصحاب الأعمال من خلال تأهيل خريجين قادرين على المنافسة فى سوق العمل يساهمون مساهمة حقيقية فى تنمية مجتمعهم.

وتحقيقا لذلك تقوم الجامعة بفتح قنوات اتصال مباشرة مع أصحاب الأعمال بغرض توفير فرص توظيف مناسبة تتناسب مع طبيعة مخرجات البرامج الأكاديمية التى تقدمها مختلف كليات الجامعة بالإضافة لتوفير فرص تدريب متخصصة لدعم منظومة التدريب والممارسات العملية داخل بيئة سوق العمل الفعلي.

فلا يقف دور الجامعة عند خطوة تأهيل الطلاب بل يمتد لزيادة قدراتهم المهنية والتنافسية بما يساعدهم فى تعزيز فرص الحصول على عمل لينعكس بمردود إيجابى على اقتصاد محافظة الدقهلية بما يتفق مع أهداف رؤية مصر2030 لخلق الوظائف وتمكين الشباب والابتكار.

ويعتبر ملتقى التوظيف الافتراضى لمراكز التطوير المهنى بالجامعات 2020 حدث افتراضى عبر الإنترنت يتقابل من خلاله أصحاب الأعمال مع طلاب وخريجين الجامعات فى بيئة افتراضية ويستخدمون غرف التواصل (chat rooms) والاجتماعات عن بعد (teleconferencing) والبث عبر الإنترنت (webcasts) والندوات الافتراضية (webinars) و/أو البريد الإلكترونى لتبادل المعلومات حول الوظائف المتوفرة. ويقوم الباحثين عن الوظائف وطلاب السنوات النهائية والخريجين الجدد بتحميل سيرتهم الذاتية وتصفح أجنحة الشركات والتواصل المباشر مع ممثلى الشركات.

ويستخدم الملتقى الافتراضى منصة ديناميكية تساند أصحاب الأعمال فى التحرر من قيود عمليات التوظيف التقليدية. فمن خلال هذه المنصة ثلاثية الابعاد عبر شبكة الإنترنت يمكن الآن لأصحاب الأعمال والباحثين عن عمل التواصل الإفتراضى بما يماثل شعور التعامل المباشر الواقعى فضلا عن خلق فرص للتشبيك و الوصول إلى أفضل الكوادر المصرية الشابة المتميزة.

ويهدف مشروع المراكز الجامعية للتطويرالمهنى والذى أنشأ حتى الآن 15 مركزاً بعشر جامعات حكومية بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والدعم الفنى من الجامعة الأمريكية بالقاهرة من خلال تقديم التوجيه المهنى والتدريب مجانا لسد الفجوة بين التعليم الجامعى واحتياجات سوق العمل والصناعة.

جاء ذلك انطلاقاً من الدور المجتمعى لجامعة المنصورة بقطاعاتها ومراكزها ذات الصلة بمجال تطوير وتنمية مهارات وقدرات طلاب وخريجى الجامعة وفق متطلبات سوق العمل

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى