التعليم العام

تعليم أسوان : دخول 18 مدرسة جديدة الخدمة العام الدراسى الجديد

أكد الدكتور السيد الفيومى، وكيل وزارة التربية والتعليم بأسوان، أن هناك 18 مدرسة جديدة تم استلامها من هيئة الأبنية التعليمية وستدخل الخدمة مع العام الدراسى الجديد، بالإضافة إلى الانتهاء من صيانة 23 مدرسة أخرى.

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس أمناء المحافظة، اليوم الأربعاء، بحضور الدكتور السيد الفيومى، وكيل وزارة التربية والتعليم بأسوان، المدير التنفيذى للمجلس، وعبد الكريم لطفى وكيل المديرية، وغريب محمود مدير عام الخدمات التربوية، وسلمى محمود موجه عام التربية الاجتماعية، وأمين سر المجلس، وأعضاء مجلس الأمناء والآباء والمعلمين.

بدأ الاجتماع بترحيب وكيل الوزارة بالحضور وتهنئتهم بالعام الدراسى الجديد، وتلاوة محضر الاجتماع السابق وأهم القرارات الصادرة والتصديق عليها، بعدها استعرض وكيل وزارة التربية والتعليم استعدادات المديرية للعام الدراسى الجديد2020/2021، موضحاً بأنه تم الانتهاء من أعمال الصيانة الشاملة لـ 23 مدرسة، كما تم استلام 18 مدرسة جديدة من هيئة الأبنية التعليمية ستدخل الخدمة العام الدراسى الجديد.

وأضاف “الفيومى”، أنه تم تشكيل لجان من المديرية والإدارات التعليمية للمرور على المدارس للتأكد من جاهزيتها للدراسة، ومدى التزامها باتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا.

وشدد وكيل وزارة التربية والتعليم، على ضرورة تعاون مجالس الأمناء مع الإدارات التعليمية لتفعيل مجموعات التقوية داخل المدارس وتحديد أسعار المجموعات وفق ظروف كل مدرسة وكل منطقة وبما لا يخل بالقرارات الوزارية، مشيرًا إلى أهمية دور مجلس الأمناء كذلك فى الاهتمام بنظافة المدارس من الخارج من خلال التنسيق مع مجلس المدينة.

ثم استعرضت سلمى محمود، خطة المجلس للعام الدراسى الجديد التى تم وضعها لتحقيق الرعاية المتكاملة للطلاب نحو ممارسة الأنشطة التربوية من خلال شعار التربية الاجتماعية “أنشطة طلابية وقائية تنموية وتكنولوجية” من خلال مجموعة من البنود أهمها: “تنفيذ البرامج والأنشطة اللا صيفية لموضوعات الساعة عن طريق شبكات التواصل المتاحة أو التنفيذ الفعلى الواقعى مع إتباع الإجراءات الاحترازية وفى حدود 50% من حجم قاعة التنفيذ- تنفيذ أنشطة للتعامل مع الطلاب المعرضون للمشكلات أو أصحاب المشكلات كحالات فردية”، مشيرة إلى تنفيذ أنشطة ذات طبيعة خاصة للطلاب “المتفوقين -الموهوبين – ذوى الاحتياجات الخاصة- المتأخرون دراسيًا”.

وبنهاية الاجتماع، أكد السيد الفيومى وكيل وزارة التربية والتعليم، على ضرورة التعاون بين مجالس الأمناء والإدارات التعليمية لحل ومعالجة أى مشكلة قد تطرأ بأى مدرسة، متمنيًا للجميع دوام التوفيق

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى