التعليم العام

نكشف حقيقة تعطيل الدراسة بعد مرور شهر من بدايتها


واصلت وزارة التربية والتعليم، مع دخول العام الدراسي ٢٠٢٠ / ٢٠٢١ أسبوعها الخامس التأكيد على أن الدراسة مستمرة في مختلف المدارس بمراحل التعليم ما قبل الجامعي.

وقال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم إن الوزارة تطبق إجراءات احترازية مشددة للوقاية من مخاطر الإصابة بجائحة فيروس كورونا المستجد المعروف باسم كوفيد – ١٩، وفق البروتوكولات التي وضعتها وزارة الصحة، ولا حقيقة نحو تعطيل الدراسة في المدارس.

وأشار شوقي، إلى أن هناك تنسيق كامل مع وزارة الصحة، التي وضعت سيناريوهات لتعامل مع الحالات المشتبه إذا ظهرت في فصل أو أكثر من فصل بمدرسة، تبدأ من غلق الفصل لمدة ١٤ يومًا وتصل إلى إغلاق المدرسة نفسها لمدة تصل إلى ٢٨ يومًا إذا ظهرت حالات مشتبه بإصابتها في أكثر من فصل دراسي.

عدم تعطيل الدراسة
وأوضح وزير التعليم، أن الدراسة حتى الآن تسير بشكل طبيعي وفق التقسيم أيام الحضور التي أعلنته وزارة التعليم لتخفيض الكثافات وتقليل الزحام بالمدارس، ولا نية نحو قرار تعطيل الدراسة، مشيرا أن نسبة الاصابات لم تتعد ٢ لكل مليون بين كافة الطلاب والعاملين في المنشآت التعليمية، والبالغ عددهم ٢٥ مليون طالب ومعلم وإداري، وهي نسبة ضئيلة.

تقييم الطلاب في صفوف النقل وفق اﻻمتحانات التقليدية
وشدد الوزير على أن الدراسة سوف تستكمل بشكل طبيعي، حتى لو تطورت الأحداث من خلال القنوات الفضائية التعليمية والمنصات التعليمية على شبكة الإنترنت التي أطلقتها وزارة التعليم مع بداية الدراسة.

وأضاف، أن تقييم الطلاب سوف يتم في صفوف النقل وفق اﻻمتحانات التقليدية وفي التوقيتات الزمنية التي تم إعلانها في الخريطة الزمنية للعام الدراسي ٢٠٢٠/ ٢٠٢١ التي أعلنتها وزارة التعليم.

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى