التعليم العام

جودة التعليم تبدأ زيارات المدارس المتقدمة للحصول على الاعتماد

تفقدت الدكتورة يوهانسن عيد رئيس الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد والدكتورة أسماء مصطفى نائب رئيس الهيئة لشئون التعليم قبل الجامعى زيارات المراجعة الخارجية للاعتماد فى عدد من مدارس محافظة القاهرة المتقدمة للحصول على الاعتماد من الهيئة ورافقهم فى الزيارة مرسى التهامى مدير ادارة الجودة بمديرية القاهرة التعليمية.
وتتضمن المرحلة الأولى من خطة زيارات المراجعة الخارجية لاعتماد مؤسسات التعليم قبل الجامعى للعام الدراسى الجارى 2020-2021 عدد 270 مدرسة تشمل مراحل رياض الأطفال – الإبتدائى – الإعدادى – الثانوى بمحافظات مصر المختلفة، بالإستعانة بما يقرب من 800 مراجع خارجى وذلك فى ضوء تطبيق الإجراءات الإحترازية التى اتخذتها الدولة للوقاية من فيروس كورونا المستجد أثناء عمليات المراجعة فى المدارس.
وقامت الهيئة بتطوير منظومة المراجعة والاعتماد لمؤسسات التعليم قبل الجامعى لتصبح مرقمنة بالكامل وذلك لمنع التعامل المباشر والتعامل الورقى بين الأفراد والحفاظ على التباعد وذلك فى ضوء الإجراءات الاحترازية التى اتخذتها الهيئة للوقاية من فيروس كورونا المستجد والحفاظ على الصحة والسلامة للجميع.
وأوضحت أنه فى ضوء هذا التطوير، أصبحت المؤسسات التعليمية تتقدم بطلبات التقدم للاعتماد وكذلك جميع الوثائق الداعمة الكترونيا عن بعد (Online) على موقع الهيئة دون الحاجة إلى الذهاب إلى فروع الهيئة والتعامل المباشر وكذلك أصبحت جميع عمليات التعامل مع المراجعين تتم الكترونيا عن بعد على النظام الالكترونى للهيئة، بداية من تدريب المراجعين والإعداد للزيارة وحتى الانتهاء من التقارير.
وأصبحت التقارير مرقمنة لتقليل تدخل العامل البشرى بها. وأصبحت الزيارة تضم مرحلتين: المرحلة الأولى يتم فيها فحص جميع الوثائق التى ترفعها المؤسسة على النظام الالكترونى للهيئة عن بعد من قبل المراجعين، والمرحلة الثانية تتضمن الزيارة الفعلية التى تتراوح من يوم إلى يومين وتخصص للمقابلات والملاحظات فقط.
وشددت يوهانسن على فرق المراجعة أثناء تفقدها للزيارات على ضرورة اتباع كافة اجراءات الصحة والسلامة من قبل الفريق ومن قبل المؤسسة وتنفيذ كافة الاجراءات الاحترازية والتعقيم والتباعد.
وأوضحت يوهانسن عيد بأن الهيئة وضعت أليات لمتابعة جودة تطبيق التعليم عن بعد بداية، من العام الدراسى القادم ومتابعة المؤسسات المعتمدة من الهيئة ومتابعة سير اجراءات زيارات المراجعة الخارجية للاعتماد الفعلية والافتراضية للمؤسسات التعليمية لضمان سلامة الطلاب وهيئة التدريس وفرق المراجعة.
وأشادت يوهانسن بنموذج المدارس القومية بمصر، حيث أن هذه المدارس نجحت فى جذب الكثير من الراغبين فى الانضمام لها كنموذج جيد للتعليم الأقرب للخاص، الذى يجمع بين مميزات الرقابة الموجودة فى المدارس الحكومية كونها خاضعة مباشرة لإشراف الوزارة، والجودة الموجودة فى المدارس الخاصة.
وأكدت عيد على التعاون المثمر والبناء بين الهيئة وبين وزارة التربية والتعليم، وأن الهيئة ووزارة التربية والتعليم تعملان معا لتحقيق معايير الجودة بالمؤسسات التعليمية وأن التواصل الفعال بين الهيئة ووزارة التربية والتعليم ومديرى المديريات التعليمية ومديرى ادارات الجودة بالمديريات التعليمية حقق فاعلية كبيرة ساعدت فى ايجاد حلول جذرية للعديد من المشكلات التى تقف حائل أمام العديد من المؤسسات التعليمية للتقدم للاعتماد من الهيئة، مما يمكن الوزارة من زيادة أعداد المؤسسات المتقدمة للاعتماد من الهيئة لتحقيق النسبة المستهدفة فى رؤية مصر 2030.
ومن المتوقع أن يكون هناك زيادة فى أعداد المؤسسات المتقدمة للاعتماد من الهيئة والتى سوف تصل الى 1500 مؤسسة للعام الدراسى الجاري2020-2021.

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى