التعليم الفني

التعليم: مشروع «WISE» لتطوير التعليم الفني استهدف 63 مدرسة

أكد الدكتور محمد مجاهد، نائب وزيرالتعليم لشؤون التعليم الفني، أن مشروع WISE، التي قامت وزارة التعليم بتنفيذه بالتنسيق مع عدد من الوزارات «التضامن الاجتماعي، التنمية المحلية، الصناعة والتجارة» إضافة إلى اتحاد الصناعات المصري وعدد من شركات القطاع الخاص بدعم من هيئة المعونة الامريكية، وهو مشروع قائم على 3 مكونات.

وأوضح الدكتور مجاهد، أن المكون الأول يمثل جانب العرض مع وزارة التربية والتعليم لأنها أكبر جهة تمد سوق العمل بالعمالة حيث تخرج وزارة التعليم سنويا ما بين 600 لـ700 ألف طالب، بينما مراكز التدريب المختلفة لا تخرج نسبة 20% من هذا الرقم، أما المكون الثاني ويمثل جانب الطلب أو القطاع الخاص، والمكون الثالث التنمية الاقتصادية المحلية.

وأضاف: «لقد تم بالفعل استحداث وتدريب 60 وحدة مدرسية «المرحلة الأولى والثانية»، في 11 محافظة وهي «الاسكندرية – بورسعيد – الاسماعيلية – البحر الأحمر – أسوان – بني سويف – الفيوم – دمياط – الشرقية – الغربية – المنوفية»، وتقوم هذه الوحدات بتقديم خدماتها للطلاب والخريجين والمجتمع المحيط وتهدف هذه الوحدات الى تمكين طلاب وخريجي التعليم الفني بمصر من الانتقال بسهولة ويسر إلى سوق العمل المحلي والإقليمي».

وقال الدكتور محمد مجاهد ، إنه تم إضافة مدارس الطاقة الجديدة والمتجددة بمحافظة أسوان والبحر الأحمر 3 مدارس إلى مدارس نطاق عمل المشروع ليصبح إجمالي المدارس التي يخدمها المشروع ويدعمها 63 مدرسة.

يذكر أن مشروع «WISE» أو «تطوير القوي العاملة وتعزيز المهارات» والذي قامت وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع وزارات وجهات اخري بتنفيذه خلال عام 2020، مدعم من قبل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بهدف تطويرالتعليم الفني بقيمة 22 مليون دولار، حيث يهدف المشروع تطويرالتعليم الفني وتدريب الطلاب وتوفير فرص عمل لخريجي التعليم الفني.

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة
زر الذهاب إلى الأعلى