أخبار الجامعات

وزير التعليم العالي يشهد توقيع اتفاقية تعاون بين جامعة عين شمس والمعهد العالي للدراسات التعاونية والإدارية

شهد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الأحد، توقيع اتفاقية تعاون بين جامعة عين شمس والمعهد العالي للدراسات التعاونية والإدارية؛ بهدف دعم التعاون الأكاديمي والعلمي بين الجامعة والمعهد، وفتح آفاق جديدة للتعاون بين الجانبين، وذلك بمقر المعهد بالمنيرة.
وخلال مراسم التوقيع، أشار الوزير إلى العلاقة التاريخية بين جامعة عين شمس والمعهد العالي للدراسات التعاونية والإدارية، لافتًا إلى أهمية التعاون بين الجامعات والمعاهد، انطلاقا من دور الجامعات في تحقيق التعليم المستمر لجميع قطاعات المجتمع، موضحًا أن خطة تطوير المعاهد خلال الفترة المقبلة سيتم الاعتماد فيها أن تكون الجامعة ظهير يستند عليها المعهد وباقي المعاهد الأخرى، للاستفادة من الدعم الفني والأكاديمي والإداري للجامعة.
وأشاد الدكتور خالد عبدالغفار بالجهد المبذول في تطوير المعهد العالي للدراسات التعاونية والادارية، ودور الدكتور كمال أبوالخير – رحمه الله – مؤسس المعهد في ذلك، مؤكدًا أن المعهد يعتبر نموذجا مشرفا لباقي المعاهد، معربًا عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية، مطالبًا بتشكيل لجان مصغرة خلال الأسبوع القادم لوضع خطة لتفعيل هذه الاتفاقية لتبادل الخبرات ودعم التعاون العلمي والأكاديمي بين المعهد وجامعة عين شمس في الدراسات المهنية والدراسات العليا.
ومن جانبه، أكد الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس على دعم التعاون الأكاديمي والعلمي مع المعهد وفتح آفاق جديدة لأداء أحسن رسالة تعليمية يقوم بها المعهد منذ نشأته في الستينيات من القرن الماضي وحتى الآن.
ولفت الدكتور حسن راتب رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية للدراسات التعاونية. إلى خصوصية معهد التعاون الذي يمثل الفكر التعاوني العلمي في المنطقة العربية ويتعاظم دوره العلمي والمجتمعي يوما بعد يوم، مثمنا الدور الذي قامت به وزارة التعليم العالي في هذا الصدد، لافتًا إلى أن التعاون مع جامعة عين شمس يؤسس لثقافة العمل الجماعي، وأن التطوير الذي حدث بالمعهد هو نتاج عمل نخبة متميزة من المتخصصين في الفكر التعاوني والإداري.
قام بتوقيع البروتوكول الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس، والدكتور حسن راتب رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية للدراسات التعاونية.
وشهد مراسم التوقيع الدكتور مفيد شهاب أستاذ القانون الدولي بجامعة القاهرة ووزير التعليم العالي الأسبق، والأستاذ/ السيد عطا رئيس قطاع التعليم بالوزارة، والدكتور هشام تمراز نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور محمد عبدالعزيز عميد المعهد، وعدد من قيادات الحركة التعاونية، وقيادات الاتحاد العام للجمعيات الأهلية.
كما تفقد الدكتور خالد عبدالغفار، المعهد العالي للدراسات التعاونية والإدارية التابع للجمعية المصرية للدراسات التعاونية، للوقوف على أعمال تطوير التجهيزات والتجديدات الأخيرة بالمعهد، والاطمئنان على سير العملية التعليمية وانتظامها داخل المعهد بالفصل الدراسي الثاني من العام الجامعي الحالي.
واطمأن الوزير خلال الجولة التفقدية على تطبيق الإجراءات الاحترازية بالمعهد لمواجهة فيروس كورونا، كما تفقد مدرجات المعهد وقاعات التدريس، مشيدًا بالجهود المبذولة ومستوى التجهيزات المتميزة بالمعهد.
وشدد د. عبدالغفار على استمرارية متابعته وزياراته الميدانية المفاجئة لكافة المعاهد والجامعات خلال الفترة المقبلة؛ للوقوف على مستوى الخدمة التعليمية.

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

تم إكتشاف مانع الإعلانات في متصفحك

برجاء تعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع بشكل أفضل وكذلك دعم الموقع في الإستمرار، بعد التعطيل قم بعمل إعادة تحميل (Refresh) للصفحة