التعليم العام

حبس ولي أمر تلميذ بالدقهلية سنتين لقيامه بصفع مدرس وتقييده لنجله ليضربه بالحذاء داخل الفصل

بعد حوالي ٤٨ ساعة من الواقعة
وفي محاكمة عاجلة .. حبس ولي أمر تلميذ بالدقهلية سنتين لقيامه بصفع مدرس وتقييده لنجله ليضربه بالحذاء داخل الفصل

قضت محكمة جنح بلقاس في محافظة الدقهلية اليوم السبت، حبس ولي أمر سنتين مع الشغل وكفالة 3000 جنيه، وتعويض مدني مؤقت 15 ألف جنيه لقيامه بصفع مدرس وتقييده لنجله ليضربه بالحذاء داخل الفصل بمدرسة المستشار محمود برهام، بقرية الملعب، التابعة لمركز بلقاس.

وكانت النيابة العامة ببلقاس قررت إحالة ولى الأمر إلى محاكمة عاجلة بعد 3 أيام من الواقعة لأهميتها وذلك عقب سماع أقوال شهود الواقعة من التلاميذ والمدرسين والذين أكدوا قيام ولى الأمر بتقييد المدرس ليضربه ابنه بالحذاء أمام جميع التلاميذ ثم قام بصفعه.

وترجع الواقعة ليوم الأربعاء الماضى، حيث تلقى مدير أمن الدقهلية إخطارا من مأمور مركز بلقاس بورود بلاغ من مدير مدرسة المستشار محمود برهام للتعليم الأساسى بقرية الملعب دائرة القسم باقتحام أحد أولياء الأمور المدرسة وقيامه بضرب مدرس داخل الفصل وتقييده ليقوم نجله بضربه بالحذاء، وتم إغلاق المدرسة لمنع خروج الأب لحين وصول الشرطة.

انتقل ضباط المباحث إلى مكان الواقعة وتم ضبط الأب وتم اقتياده إلى ديوان مركز الشرطة وتحرير محضر بالواقعة وأحيل للنيابة العامة للتحقيق.

وقال السيد شحاتة، مدرس الدراسات بالمدرسة والمجني عليه،
«أنا متطوع بالمدرسة للعام الدراسي الثاني وفوجئت بأحد التلاميذ بالصف السادس الابتدائي في الحصة الأولى وأثناء وجودي يشتم زميله بألفاظ نابية فنهرته ولكنه أصر وقال أنا مش خايف من أحد فطلبت الإخصائية وأرسلت لها التلميذين لاستدعاء ولي الأمر ولكن في الحصة الثانية وأثناء عملي بفصل آخر فوجئت بالتلميذ مع ولي أمره يقتحمان الفصل وقام ولي الأمر بسبي بألفاظ نابية، وقال للتلميذ هين الأستاذ زي ما أهانك واضربه بالجزمة، وفوجئت بالولد خالع الحذاء ويحاول ضربي فعلا فأمسكت بيده، فإذا بوالده يقيد يديّ ويقول لابنه اضربه على دماغه بالجزمة، وفعلًا ضربنى الطفل، فدفعته فقام الأب بصفعي على وجهي أمام كل التلاميذ، وبعدها تجمع المدرسون وتم إبلاغ الشرطة والقبض على الأب».

وأضاف محمد عبدالعال، محامي المجنى عليه: «بعد القبض على ولي الأمر تمت إحالته لنيابة بلقاس للتحقيق والتي استمعت لأقوال الابن وبعض التلاميذ على سبيل الاستدلال كما استمعت لأقوال مدير المدرسة وفرد الأمن، وقررت النيابة العامة إخلاء سبيل الأب بكفالة 3 آلاف جنيه على ذمة القضية ثم أحالته لمحاكمة عاجلة». وأضاف: «ما حدث إهانة لكل معلم لأن المدرس تعرض للإهانة داخل الفصل وأمام التلاميذ فكيف سيمارس عمله بعد ذلك؟!».

من جانبه أكد على عبدالرؤوف وكيل وزارة التربية والتعليم أنه تمت إحالة مدير المدرسة وفرد الأمن للتحقيق حول كيفية دخول ولي الأمر للمدرسة والوصول للفصل والتعدي على المدرس، مشيرا إلى أن الواقعة لن تمر مرور الكرام وسيتم اتخاذ إجراء رادع تجاه التلميذ لعدم تكرار تلك الواقعة المؤسفة.

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

تم إكتشاف مانع الإعلانات في متصفحك

برجاء تعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع بشكل أفضل وكذلك دعم الموقع في الإستمرار، بعد التعطيل قم بعمل إعادة تحميل (Refresh) للصفحة