أخبار الجامعاتالتعليم العام

رئيس جامعة القاهرة يطالب بضرورة تشكيل منصة عربية اقتصادية رقمية إقليمية

شارك الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، في فعاليات مؤتمر ومعرض تكنولوجيات الاقتصاد الرقمي “سيملس الشرق الأوسط 2022″، والذي أقيم بمركز المؤتمرات والمعارض في دبي بالإمارات العربية المتحدة، برعاية جامعة الدول العربية، وافتتحه الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بحضور أندريه راجولينا رئيس جمهورية مدغشقر، وعدد كبير من الوزراء والمسئولين الحكوميين في المنطقة العربية والمنظمات الدولية.

 

وأكد الخشت في كلمته خلال فعاليات المؤتمر، بحسب بيان للجامعة اليوم، على ضرورة تشكيل منصة عربية اقتصادية رقمية إقليمية للتبادل التجاري ومنصة إقليمية لتحليل البيانات واستخدامها في الممارسات الرقمية المختلفة، بهدف الحد من الاعتماد على المنصات والتطبيقات الإلكترونية الأجنبية، إلى جانب تعزيز “الحوكمة الرقمية” للحفاظ على الأمن والشفافية، وإيجاد هيئة خاصة للقيام بهذه المهمة، فمن المهم أكثر من أي وقت مضى الشروع في مسار جديد للحوكمة الرقمية والبيانات.

 

وقال الدكتور الخشت، إنه من الضروري العمل على عقد اتفاقيات إقليمية وعالمية تنظم قواعد استخدام البيانات بما يتسق مع التشريعات الوطنية، ووضع اللوائح لتحديد الحقوق والواجبات بين منتجي التكنولوجيا الرقمية ومستهلكيها، بالإضافة إلى إقامة حوار عربي حول توحيد التشريعات المتعلقة بالاقتصاد الرقمي لمواكبة التطورات الاقتصادية السريعة والتي تجاوزت التشريعات القائمة.

 

وأشار الدكتور الخشت، إلى ضرورة التركيز في استراتيجياتنا الوطنية على خطط توطين التقنيات المتقدمة، ضمانًا لتحقيق المكانة اللائقة لمجتمعاتنا العربية في الأسواق العالمية، وبما يعزز من شروط التبادل التجاري لصالح مجتمعاتنا، وبما يضمن تحقيق حصة مقبولة من المنتجات المعرفية في الأسواق العالمية، وذلك من خلال استهداف خلق وتعديل ونقل واستخدام التقنيات المتقدمة والمنتجات المعرفية المختلفة والسعي الدائم لتبني استراتيجيات داعمة للشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا المتقدمة.

 

جدير بالذكر، أن تنظيم المؤتمر يأتي في سياق مشروع الرؤية العربية للاقتصاد الرقمي، الذي تم الإعلان عنه في أبو ظبي ديسمبر 2018 بدعم ورعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، والذي شارك في رسمها عدد من المؤسسات والمنظمات الدولية، مثل جامعة هارفارد الأمريكية وجامعة القاهرة، وخبراء من الأمم المتحدة والبنك الدولي.

 

شارك في فعاليات المؤتمر كل من، أحمد أبو الغيط أمين عام جامعة الدول العربية، والدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية الإماراتي، والشيخ الكبير مولاي الطاهر وزير التحول الرقمي والابتكار بموريتانيا، وعادل حسن محمد وزير الاتصالات والتحول الرقمي بالسودان، وإسحق محمد شريف سدر وزير الاتصالات بفلسطين، وكمال الدين صيف وزير البريد والاتصالات والاقتصاد الرقمي بجمهورية القمر المتحدة، وعاطف حلمي رئيس الجمعية العمومية للاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأسبق في مصر، والمستشار عبد العزيز سلمان نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا في مصر، والسفير محمد أحمد الني الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية، والدكتور علي محمد الخوري مستشار مجلس الوحدة الاقتصادية العربية ورئيس مجلس إدارة الاتحاد العربي للاقتصاد، وسفراء الدول العربية المعتمدين لدى الإمارات.

 

 

 

إظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى