أخبار الجامعات

جامعة القاهرة: خطة لتطوير مستشفى قصر العيني الفرنساوي.. والإسراع في تحصيل المديونيات

تفقد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، مستشفى قصر العيني التعليمي الجديد “الفرنساوي” وذلك في إطار متابعة مستشفيات قصر العيني والخدمات الطبية المُقدمة للمرضى للارتقاء بمستوى الرعاية الصحية لتكون بدرجة عالية من الكفاءة والمهنية الطبية.
وأعلن تشكيل لجنة علمية وفنية لوضع خطة شاملة لتطوير مستشفى قصر العيني الفرنساوي خلال الفترة المقبلة، موضحًا أن خطة التطوير ستتم على مرحلتين، الأولى ستكون قصيرة الأجل بهدف رفع كفاءة وحدات ومعامل المستشفى، وحوكمة نظم إدارتها المالية والإدارية، والمرحلة الأخرى لتحديث شامل لنظام المستشفى وإحلال وتجديد البنية التحتية والمرافق وشراء الأجهزة الطبية ليكون مستشفى الفرنساوي وفق الكود العالمي للمستشفيات وتقديم خدمات طبية بكفاءة عالية تلبي تطلعات المرضى من كافة أنحاء الجمهورية.
وخلال الجولة، التقى مجموعة من المرضى وتحاور معهم، وعبروا عن رضاهم عن الخدمة المقدمة، وكان من بينهم حالات من خارج مصر يتلقون الخدمة العلاجية، وتفقد مسار المرضى داخل المستشفى، وغرف الكشف واستراحة أسر المرضى، وقسم الطوارئ، وقسم عمليات اليوم الواحد، ووحدة الجراحة، والرعاية المركزة، ووحدة الأشعة، ومركز أمراض السكر ومضاعفاته، والصيدلية الخارجية، ووحدة فحوصات القلب، ومعمل الأوعية، وقسم التحاليل الطبية، وبعض مرافق المستشفى الأخرى.
ووجه بضرورة الإسراع في تحصيل مديونيات المستشفى لدى الغير، وتطوير نظام التسويق وتحسين نظام الفندقة، وتشغيل المستشفى بكامل طاقته، بعد الدور الكبير والمتميز الذي قام به في مواجهة جائحة كورونا والذي حقق فيه نسبا عالية من الشفاء بشهادة الجميع.
كما وجه برفع مستوى الخدمة وتقديم أعلى قدر من العناية الطبية المتميزة والمتكاملة والاستمرار في تعميم النظم الإلكترونية واستخدامها في متابعة المرضى، مؤكدًا تقديم الدعم الكامل لمستشفيات قصر العيني والعاملين بها.
وشدد على تواجد الأطقم الطبية وفرق التمريض على مدار اليوم، والتأكيد على قبول ودخول كل الحالات المرضية، سواء للعلاج السريري أو لإجراء العمليات وحالات الطواريء على مدار 24 ساعة.

إظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى