أخبار الجامعات

جامعة أسيوط تشارك فى الملتقى الوطنى “معا للحفاظ على البيئة وحماية المناخ”

أكدت الدكتورة مها كامل غانم نائب رئيس جامعة أسيوط، لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة على ضرورة التوعية بقضية تغير المناخ لتأثراته السلبية الشديدة والمباشرة على حياة وصحة الإنسان وهو ما يأتى ضمن استراتيجية الجامعة الهادفة إلى تعظيم دورها لخدمة المجتمع وتنمية بيئته وذلك تحدت قيادة الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط .

جاء ذلك فى كلمتها الافتتاحية للملتقى الوطنى المجتمعى “معا للحفاظ على البيئة وحماية المناخ “والذى نظمته جامعة الأزهر الشريف فرع أسيوط وذلك برئاسة  الدكتور محمد عبد المالك الخطيب نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلى وبالتعاون مع وحدة حقوق الانسان بديوان عام محافظة اسيوط وجهاز شئون البيئة فرع اسيوط بحضور الدكتور ثابت عبد المنعم مديرمركز الدراسات والبحوث البيئية بجامعة أسيوط و لفيف من أعضاء هيئة التدريس بجامعة الأزهر و ممثلى المنطقة الجنوبية والكنيسة وبيت العائلة المصرية .

وأشارت الدكتورة مها غانم إلى أن الملتقى يأتى استمرارا لمسيرة عطاء الجامعات المصرية نحو تثقيف المجتمع بيئيا مواكبة لرؤية مصر 2035 واستعداد للمشاركة فى مؤتمر المناخ القادم بشرم الشيخ والذى يعد انطلاقة جديدة للدولة المصرية نحو بيئة اكثر امنا مؤكدة ان السياسة المصرية الحالية تقدم كل سبل الدعم الممكنة للابحاث البيئية مذللة لها كل العقبات التى كانت تواجهها فى السابق ومقدمة لها الدعم  سواء  دعم مادى أو فنى أو معنوى .

وفى كلمته أشاد الدكتور محمد عبد المالك الخطيب بدور الشباب كوسيلة توعية لباقى افراد المجتمع وما تم تقديمه من أبحاث طلابية خلال الفترة السابقة بلغ اجمالى نفقة الدولة عليها مليون و800الف يعد بذرة امل لمشروعات قابلة للتفيذ على أرض الواقع مثل مشاريع تحلية المياه ومشاريع الطاقة الشمسية .

 

 

 

إظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى