أخبار الجامعات

رئيس جامعة عين شمس: مستشفيات الجامعة مستعدة لأى موجة من موجات كورونا

كشف الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس، خلال مؤتمر صحفى لأورام الجهاز الهضمى والكبد والمسالك البولية، إن فيروس كورونا لن ينتهى وسيظل موجودا ولابد أن نتعايش معه، ونحن في مستشفيات جامعة عين شمس مستعدون دائما لأى موجة كورونا قد تظهر، لأنه أصبح مثل فيروس الأنفلونزا ولابد أن نتعايش معه، وأن نتخذ الإجراءات الاحترازية لكى نكون أكثر حيطة.

وأكد، نحن جاهزون لمواجهة أى موجة من موجات كورونا، مضيفا، لقد تعلمنا كيفية التعامل مع الفيروس حيث أننا لا نستطيع أن نتعرض للإغلاق مرة أخرى، لذلك لابد أن نتعامل معه مثل فيروس الانفلونزا، ولكن مع اختلاف شدته وشراسته.

وقال، يجب أن نغير عاداتنا في أجازتنا وفى تعملنا مع بعض، مضيفا، نحن جاهزين لمواجهة أى طارئ من دخول موجة جديدة، موضحا إنه كان يوجد بطب عين شمس 4 مستشفيات لعزل كورونا اثناء الموجات السابقة وخلال ذروة الوباء، ولكن من 6 أشهر أغلقنا المستشفى الميداني، ثم أغلقنا مستشفى العبور من 3 شهور، ولدينا حاليا عنابر للعزل وجاهزين خلال 24 ساعة لفتح اى مستشفيات عزل لكي تعمل من جديد اذا ظهرت اى موجة جديدة، وذلك لمواجهة كورونا، لكى تعمل لاستقبال المرضى.

وقال الدكتور محمود المتينى، إن زراعة الكبد حدث فيها تطورا كبيرا في مصر، وتم اجراء 5000 عملية زراعة كبد، وهناك عدة مراكز تم افتتاحها وسنضع الخطوط الاسترشادية لعلاج أورام الكبد لتوحيد القياسي للممارسة، في ضوء التغيرات السريعة في ضوء زراعة الكبد التي تعتبر احدى الطرق لعلاج سرطان الكبد، موضحا، إن التقنيات الحديثة لعلاج سرطان الكبد أصبح يتم تحديثها كل عدة أشهر.

وأضاف، إن المبادرات الرئاسية خفضت قوائم الانتظار والإسراع في تقديم العلاجات التي كانت غالية السعر من خلال هيئة الشراء الموحد، ومن خلال المبادرات الرئاسية،  وأصبحنا نحصل عليها بسعر زهيد.

وأشار الى ان مصر وفرت العلاجات الدوائية لسرطان الكبد من خلال المبادرات الرئاسية والتي اتاحت الادوية وبسرعة، والتى لم تكن تتوافر هذه العلاجات في مصر من 10 سنوات، حاليا أصبحت العلاجات متوافرة وبالمجان، وأكثر من نوع من العلاج قادر على السيطرة على سرطان الكبد، موضحا، إن زراعة الكبد أصبحت متاحة وبالمجان في مراكز الكبد المختلفة بشرط أن يكون المتبرع قريب للمريض، مؤكدا ‘نه تم زيادة عدد مركز سرطانات الكبد لتصيح 14 مركزا بعد أن كانت مركزين فقط.

 وأضاف، إنه خلال المؤتمرات نلتقي بخبرات متعددة من جميع دول العالم، وتبادل الخبرات في مجال زراعات الكبد والتعامل معها سواء للمتبرع والمريض وكلها خبرات متعددة بالتعاون مع المراكز الكبرى في العالم، وذلك من أجل مصلحة المريض المصري ولأول مرة هناك جلسة نضع خطوط استرشادية من متبرع حي وهى أول خطوط استرشادية مصرية لزراعة الكبد من متبرع حي وزاد عدد المراكز الخاصة بزراعة الكبد من مركزين إلى 14 مركزا لزراعة الكبد.

إظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى