أخبار الجامعات

لأول مرة.. تعيين معيدتين من ذوي الهمم بكلية علوم ذوي الاحتياجات الخاصة جامعة بني سويف

أعلن الدكتور منصور حسن رئيس جامعة بني سويف، اليوم الأحد، تعيين معيدتين من ذوي الهمم “إعاقة بصرية” بقسم الإعاقة البصرية بكلية علوم ذوي الاحتياجات الخاصة لأول مرة داخل الكلية منذ إنشاؤها عام 2016 بعد تفوقهن وحصولهن على أعلى التقديرات خلال فترة دراستهن بالكلية وتصدرهن أوائل الدفعة.
وعبر الدكتور منصور، خلال استقبال المعيدتين بمكتبه لتهنئتهن وهن شيماء محمد فوزي، وميار سامح، أحمد بحضور الدكتور هبة أبو النيل عميد كلية علوم ذوي الاحتياجات الخاصة، عن فخره وسعادته بالمعيدات الجدد بعد إصرارهن التغلب على كل الصعوبات وتحقيق أهدافهن وأنهن من النماذج المشرفة داخل جامعة بنى سويف، ولأول مرة يتم تعيين معيدتين إعاقة بصرية كهيئة معاونة داخل الكلية، موجهاً بتوفير كل وسائل الراحة لهن داخل الكلية.
وأكد أن الإعاقة لم تكن سبباً لمنع أي شخص من مواصلة حياته وتحقيق أحلامه، مشيداً بالقدرات المميزة التي يمتلكها أبناء الجامعة من ذوي الهمم ما يعد تتويجاً للجهود التي تبذلها الجامعة من أجل هؤلاء الطلاب، وأن جامعة بني سويف تعد من أولى الجامعات التي حرصت على الاهتمام بذوي الهمم، وأنشأت كلية متخصصة في علوم تأهيل ذو الهمم لتصبح رائدة في هذا المجال بين نظرائها من الجامعات الأخرى على المستويين المحلي والإقليمي وذلك منذ عام 2016.
وأشار رئيس الجامعة، إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، يولي اهتماماً كبيراً بذوي الهمم منذ توليه الحكم وأنهم يعيشون عصرهم الذهبي في عهده والذي أمر برعايتهم ودعمهم ودمجهم في المجتمع ويوجه دائماً بتلبية كل احتياجاتهم والاستماع إليهم ومشاركتهم في جميع الاحتفالات إيمانًا بدورهم الفعال في كل مناحي الحياة.
وقالت الدكتورة هبه أبو النيل عميد كلية علوم ذوي الاحتياجات الخاصة، إن المعيدات الجدد من ذوي الهمم أوائل الدفعة الثانية من قسم الإعاقة البصرية والذي يضم طلاب مبصرين وإعاقة بصرية وتفوقن وتصدرن أوائل القسم، موجهة شكرها للدكتور منصور حسن رئيس الجامعة على دعمه للمعيدات وتوجيهاته بإنهاء كل مسوغات التعيين لهن على الفور ليكون تعينهم لأول مرة داخل الكلية.
ووجهت المعيدتان الشكر للدكتور منصور حسن على استقباله لهن وحديثه معهن وأنهن فخورين بتلك اللحظة، ودعم رئيس الجامعة لأصحاب الهمم من كل الاعاقات بتوفير جميع الخدمات لهم وتسهيل الصعوبات كافة.

إظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى