التعليم العام

الجامعة الكندية بالعاصمة الإدارية تحتفل بتخريج أول دفعة بحضور 4 وزراء.. وزير النقل ينقل تهنئة الرئيس السيسي للخريجين.. وزيرة التعليم الكندية تشكر الرئيس.. وأيمن عاشور: مصر تنتظر الخريجين لصناعة المستقبل

وزير النقل ينقل تهنئة الرئيس السيسي للدفعة الأولى من خريجي الجامعة الكندية بالعاصمة الإدارية 

نظمت الجامعة الكندية فى مصر أول فرع للجامعات الأجنبية فى العاصمة الإدارية المستضيفة لفرعي جامعتي الأمير إدوارد ورايرسون، حفل تخرج أول دفعة بالجامعة بحضور الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالى الجديد، والمهندس كامل الوزير وزير النقل والدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة والدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة ، والدكتور محمد الطيب أمين مجلس أفرع الجامعات الأجنبية فى مصر سابقا،  بالإضافة إلى الكاتب الصحفى أكرم القصاص رئيس مجلس إدارة وتحرير أخبار التعليم في مصر والكاتب الصحفى محمود مسلم رئيس مجلس إدارة الوطن، والسفير الكندى فى مصر، ووزيرة التعليم الكندية.

واستهل المهندس كامل الوزير، بخالص التعازى والمواساة لقداسة البابا تواضروس وأسر ضحايا الحادث الأليم الذى وقع بكنيسة المنيرة بمنطقة الجيزة.

  

وقال وزير النقل، إن حفل جامعة الأمير ايدوارد بالعاصمة الإدارية والذى يعد الفرع الدولى الأول للجامعة الذى يتم إنشاءه خارج كندا وسعيد بهذا الفرع الذى يواكب الخطط التعليمية الطموحة لمصر فى الجمهورية الجديدة التى أرسى قواعدها وأسسها الرئيس عبد الفتاح  السيسى والذى كان بقراره لإنشاء فروع للجامعات الأجنبية فى مصر أكبر الأثر فى نجاح هذا الصرح العلمى الكبير .

 

وتابع وزير النقل، أن الرئيس السيسى حملنى  رسالة أن انقلها وهى شكره وتقديره لمجلس إدارة الجامعة وعلى رأسهم الدكتور مجدى القاضى الذى لولا إصراره ما كان هذا الصرح ، ويوميا كان يتحدث معى ومع الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى آنذاك ، حتى اصدار قرار البدء فى إنشاء الجامعة .

 

ووجه وزير النقل، الشكر والتقدير لكل القائمين على الجامعة وخاصة المجموعة الكندية ووزيرة التعليم والتعليم المستمر بكندا مما كان له أثر كبير فى إنشاء هذه الكلية التى تعتبر أول فرع لجامعة عالمية مثل الجامعة الكندية وأول جامعة فى العاصمة الإدارية الجديدة 

 

واستطرد وزير النقل، أبلغ أولادنا الخريجين مباركة وتحيات الرئيس السيسى لكم وربنا يوفقكم فى الحياة العملية، وعبرعن سعادته اليوم فى هذا المكان، وعملنا على التعاون لظهور المشروع العظيم للنور.

 

وأشار إلى أنه عندما تم تعيينه وزيرا للنقل وجد غياب تام لكلية الهندسة النقل فى التعليم الجامعى أو قسم متخصص بكليات الهندسة المصرية، وطلبت من الدكتور مجدى القاضى وإدارة الجامعة الكندية لتكون أول جامعة بها كلية أو قسم لهندسة النقل فى الجامعة.

 

ومن جانبه أكد الدكتور مجدى القاضى، أن من المقرر أن يتم البدء فى دراسة برنامج هندسة النقل سبتمبر المقبل .

 

وأضاف  الدكتور مجدى القاضي رئيس مؤسسة الجامعات الكندية، أن العمل الجاد هو السبب في تحقيق كل نحاح، وأننا كنا حريصون على دعم رؤية مصر 2030 بتأسيس فروع للجامعات الأجنبية في مصر، وقدم الوعود للرئيس عبد الفتاح السيسي بتأسيس الجامعة في عام واحد مع توفير أفضل الخدمات والمصادر لتقديم بيئة تعليمية مناسبة، ووعدنا أولياء الأمور بتسليح أبنائهم بالعلم والمعرفة، إلى جانب دعم المجتمع المصري في مجال تشجيع المرأة والاستقامة. 

 

وتابع أنه يقدم الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي على ثقته الغالية، حيث قدمنا الوعد له بحضور وزير النقل كامل وزير والذي كان وقتها رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة الذين قدموا كل الدعم في تأسيس الجامعة في عام واحد. 

 

ووأضاف أنه يقدم الشكر لأعضاء السفارة الكندية في مصر برئاسة لوي دوما السفير المنظر بالقاهرة الذي منعته ظروف العمل من التواجد معنا، كما قدم الشكر للدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان الذي كان له دور بارز وهام في مساندة الجامعة أثناء توليه منصب وزير التعليم العالي والبحث العلمي. 

 

وأشاد القاضي بالدور الهام لكل فريق العمل بالجامعة لجهودهم المخلصة في تحقيق كل هذه النجاحات التى نشاهدها الآن.

 

فيما أعرب الدكتور محمد أيمن عاشور، عن سعادته اليوم ، بتخريج أول دفعة من الجامعة وحرصت على الحضور للاحتفال بهذا الإنجاز الذى يحمل أكثر من معنى ، موضحا أن تخريج أول دفعة من مؤسسة الجامعات الكندية فى العاصمة الإدارية الجديدة يحمل العديد من الإنجازات.

 

ووجه التحية إلى الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى السابق، لأن الحلم بدأ يجنى ثماره لأنهم تحدوا الصعاب وصولا إلى هذه الاحتفالية ، ودائما اعتبر أن ليس الانجاز الوحيد هو تخريج الدفعة اليوم ولكن هناك عدة انجازات نحصدها منها مفهوم الشراكات الدولية أفرع الجامعات الأجنبية ، ونجنى اليوم ثمار هذا القانون.

 

وأكد أن من ضمن الانجازات الخريجين متميزين عن أقرانهم على المستوى المحلى والإقليمي والدولى والانجازات لرابع هى العاصمة الإدارية الجديدة واليوم نحتفل أن هذه العاصمة مستقبل مصر بدأت تؤتى ثمارها فى مجال التعليم .

 

واستطرد وزير التعليم العالى، أن مصر تنتظر الشباب الخريجين لمساعدة مصر فى المستقبل .

 

وبدوره وجه الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة الشكر إلى  الدكتور مجدى القاضى، موضحا أن هذا أول  لقاء له  بعد تولى حقيبه وزارة الصحة والسكان، متابعا  لن أستطيع أن انسى أكثر من 5 أعوام العمل فى وزارة التعليم التعليم العالى و كنت موجود لأن ذلك كان حلم وكانت فكرة بدأت من الرئيس السيسى 2017 وفى اول اسبوع على تولى وزارة التعليم العالى    كان التوجه إنشاء أفرع للجامعات الأجنبية فى العاصمة الإدارية.

 

وأضاف الدكتور خالد عبد الغفار، كان هناك كثير من التحديات والمشاكل عند إنشاء أفرع للجامعات الأجنبية فى مصر  وكان حلم وأصبح واقع وكان هناك احتياج لتشريع وقانون وأرض والتصدى للتحديات لتحويل الحلم إلى حقيقة وكنا نذهب أسبوعيا مع الهيئة الهندسية للوقوف على تقدم الأعمال ولكن كان الحلم أن نرى أولادنا يتخرجوا ويفيدوا المجتمع بتعليم راقى ومتميز.

 

وتابع الدكتور خالد عبد الغفار، خلال الرحلة كام هناك عقبات ومشاكل حاولنا العمل على حلها وكلها تهون عندما نشاهد تخرج دفعة وهذا يجعلنا فخورين أن الدولة حلمت وحققت الحلم فى وقت قياسى فى عمر الزمن.

 

أكدت وزيرة التعليم والتعلم المستمر لمقاطعة جزيرة الأمير إدوارد بكندا ناتالي جيمسون شكرها للرئيس عبد الفتاح السيسي على جهوده في دعم جامعة الأمير ادوارد والتى كان من ثمارها تخريج أول دفعة من طلاب مؤسسة الجامعات الكندية في مصر المستضيفة لفرعي جامعتي الأمير إدوارد ورايرسون بالعاصمة الإدارية الجديدة.

 

وقالت الوزيرة الكندية – في كلمتها خلال احتفال مؤسسة الجامعات الكندية في مصر بتخريج الدفعة الأولى، إنها فخورة بالثقافة والحضارة المصرية وان الجميع سينظرون إلى مصر باعتبارها قاطرة ستكون دفعة ونموذج للتأكيد على نجاح التجربة. 

 

ووجهت جيمسون التهنئة للخريجين، قائلة:” انهم يحملون تعليم عالمي، وتلقوا تعليم أكاديمي عالي المستوى، وهو أمر سيسهم في بناء الشخصية وسيساهم في تحقيق مزيد من النجاح في المستقبل”، موضحة أنها أيضا خريجة الأمير إدوارد وأنها تتذكر يوم تخرجها بكل فخر، وأنها تتمنى لهم التوفيق في حياتهم العملية، والبدء في تحقيق أحلام جديدة في الحياة. 

 

وتابعت قائلة، إن التعليم الكندى لديه معايير كبيرة وقوة إضافية في سوق العمل، مطالبة بضرورة التواصل المستمر مع الجامعة والعمداء والأساتذة وان يتحلوا بالشجاعة، وأن الجميع على يقين أنكم ستجعلون العالم أفضل. 

 

 قال الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، إنه درس في كندا وحصل على درجة الدكتوراه من هناك، وأنه يشعر بالفخر بتواجده في أول مؤسسة تعليمية دولية مقامة في العاصمة الإدارية الجديدة. 

 

وأكد وزير الشباب والرياضة أن الشباب المصري على درجة عالية من الوعى والتنوير، مقدما الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي على كافة المشروعات التنموية في مختلف المجالات، لاسيما مجال التعليم العالي وأننا نرى كبري الجامعات العالمية في بلادنا مصر. 

 

وتابع قائلا، إن الرئيس السيسي يدعم كافة طاقات الشباب في مختلف المجالات وأنه خلال السنوات القليلة الماضية استضافت مصر 158 بطولة عالمية، مطالبا مؤسسة الجامعات الكندية بتقديم منح دراسية لابطال مصر في مختلف الرياضيات. 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

إظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى