التعليم العام

تعليم الوادى الجديد تناقش استعدادات العام الدراسى الجديد

ناقش الدكتور جمال حسن، وكيل وزارة التربية والتعليم بالوادى الجديد، اليوم الثلاثاء، وقيادات التعليم بالمحافظة الاستعداد والتجهيز لاستقبال العام الدراسى الجديد، وذلك بمقر مركز النيل للاعلام وفقا للتعاون المشترك بين الطرفين.

 

جاء ذلك بحضور مديرى العموم بالمديرية الشئون التنفيذية، التعليم العام ،التعليم الفنى ومدير عام مركز النيل للإعلام ومدير إدارة الخارجة التعليمية، وخلال اللقاء استعرض وكيل التعليم بالمحافظة خطة العمل والتى من شأنها الارتقاء بالمنظومة التعليمية على أرض المحافظة. 

 

وتحدث وكيل التعليم بالمحافظة ووفقا لتوجيهات الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم بشأن ضوابط وآليات تنفيذ اليوم الرياضى بالمدارس أسبوعيًا، وآخر للأنشطة وبشكل تبادلى لزيادة مستوى ارتباط التلاميذ بالمدارس، وذلك تنفيذًا لمبادرة رئيس الجمهورية فى الارتقاء بمستوى اللياقة البدنية لطلبة المدارس، حيث إنه سيتم تحديد يوم كامل لممارسة الأنشطة لكل صف دراسى على حدة، ودون التأثير على خُطة توزيع المنهج.

 

ووجه وكيل التعليم بالمحافظة بعقد لقاءات دورية يتم من خلالها الاستماع إلى مقترحات ورؤى أولياء الأمور والمعلمين والطلاب حول تطوير المنظومة التعليمية والعمل على وضع الحلول للمشكلات التى قد تطرأ خلال فترة الدراسة.

 

ولفت مدير التعليم بالمحافظة إلى ضرورة مواصلة العمل فى توفير بيئة تعليمية مناسبة جاذبة للطلاب، والعمل على رفع المستوى الثقافى للطلاب، وزيادة المساحات الخضراء بالمدارس مع الاستمرار فى ممارسة الأنشطة الطلابية وتوظيفها للمؤتمر الخاص بتغير المناخ والذى سيتم تنظيمه بمصر هذا العام، وكما نعهد دائما الحفاظ على تصدر الجمهورية بالعديد من المسابقات الطلابية.

 

وفيما يتعلق بالمبانى المدرسية أكد مدير التعليم على ضرورة الاطمئنان على جاهزية جميع المدارس لإستقبال العام الدراسى الجديدومتابعة الإنتهاء من أعمال الصيانة البسيطة والشاملة ، ومدارس التعليم الثانوى التأكد من إجراءات الصيانة للأجهزة وتزويد وتحديث كافة أجهزة الكمبيوتر بالبرامج الحديثة وتكثيف العمل بالمتابعات الميدانية داخل المدارس بجميع أنحاء المحافظة للوقوف على سير منظومة العمل وتشجيع المتميزين والعمل على وضع الحلول لأى مشكلات طارئة.

 

وفى ختام اللقاء استمع وكيل التعليم بالمحافظة لعدد من الآراء والمقترحات المقدمة من الحضور ومناقشتها موجها بضرورة تضافر الجهود لإنجاح العمل.

 

 

 

 

إظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى