أخبار الجامعات

جامعة بنى سويف جاهزة لاستقبال 100 ألف طالب وطالبة الأحد المقبل.. والمدن الجامعية جاهزة لاستقبال 3300 طالب وطالبة.. منصور حسن: المحاضرة الأولى عن تغيرات المناخ وانتصارات أكتوبر المجيدة ومبادرة حياة كريمة.. صور

ساعات قليلة وينطلق العام الجامعى الجديد، داخل جامعة بنى سويف التى تضم نحو 33 كلية ومعهد داخل مبانى الجامعة بمناطق غرب وشرق النيل بمدينة بنى سويف، حيث وانهت جامعة بنى سويف استعدادها لاستقبال العام الجامعى الجديد من خلال تجهيز قاعات الدراسة وتطوير بعض المبانى بالإضافة إلى تجهيز المدن الجامعية بجامعة بنى سويف.

 

الدكتور منصور حسن رئيس جامعة بنى سويف أكد لـ “أخبار التعليم في مصر”، الانتهاء من كافة التجهيزات لاستقبال الطلاب داخل مبانى الجامعة مع بداية الاسبوع القادم وانطلاق العام الجامعى الجديد، حيث تستقبل الجامعة 100 ألف طالب وطالبة بينهم 16 ألف بالفرقة الأولى تنتظرهم مبانى جامعة بنى سويف مع بداية العام الدراسى الجامعى الجديد.

 

وأشار الدكتور منصور حسن إلى انتهاء الجامعة من كافة الاستعدادات لبدء العام الدراسى الجديد 2023/2022 بجميع كليات الجامعة، حيث تم تجهير المعامل والمدرجات والمكتبات لاستقبال الطلاب وإعلان الجداول الدراسية وتواجد وانتظام القيادات الجامعية وأعضاء هيئة التدريس، واستعدادات رعاية الشباب بالكليات وعشيرة الجوالة بها لتنفيذ مهرجان لاستقبال طلاب الكليات.

 

وأشار رئيس الجامعة، إلى أنه سيتم وضع لافتات إرشادية بمداخل ومخارج الكليات بشأن الإجراءات الاحترازية للطلاب وطرق الوقاية، بالإضافة إلى تعقيم وتطهير كافة المدرجات والمعامل على مدار الساعة حرصًا على سلامة الطلاب.

 

 كما أكد رئيس جامعة بنى سويف، أنه تم التنبية على أن تكون المحاضرة الأولى بجميع كليات الجامعة حول حرب أكتوبر 1973 وبطولات الجيش المصرى الذى خلد اسمه محفورا فى التاريخ بأحرفٍ من نور، وكذلك تخصيص المحاضرات فى الأسبوع الأول بالكليات عن التغيرات المناخية، التوعية بمبادرة حياة كريمة.

 

 كما شدد الدكتور منصور حسن رئيس جامعة بنى سويف، جاهزية المدن الجامعية لاستقبال الطلاب والطالبات بكامل طاقتها، وأن المدن الجامعية تطويرها بشكل مستمر لتكون مكانًا ملائمًا للإقامة وممارسة الأنشطة والهوايات الطلابية المختلفة لجميع الطلاب حتى يتمكنوا من مواصلة الدراسة فى بيئة مناسبة تحفز على الإبداع.

 

وأضاف رئيس الجامعة، أنه تم الانتهاء من مختلف أعمال الصيانة فى المدن الجامعية من السباكة والدهانات والتجهيزات والأثاث وتطوير قاعات المذاكرة والمطاعم والتطوير الشامل لمبانى المدن الجامعية وذلك بهدف تقديم خدمة متميزة للطلاب المغتربين باعتبار الجامعة هى البيت الثانى لهم، وتهيئة الجو الملائم لتلقى العملية التعليمية بسهولة ويسر، ومدينة الطلبة بشرق النيل تضم أربعة مبانى وتستعد لاستقبال 1660 طالبا، بينما تضم مدينة الطالبات شرق النيل ثلاثة مبانى بقوة استيعابية 1245 طالبة، ومبنيين بحى الرمد غرب النيل يضم 230 طالبة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

إظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى