التعليم العام

372 طالبا وطالبة ينتظمون بالدراسة بالكلية المصرية الصينية للتكنولوجيا التطبيقية

أعرب الدكتور ناصر مندور رئيس جامعة قناة السويس عن بالغ سعادته واعتزازه لتكريم  الطالبة إيناس أسامة لحصولها على المركز الأول على مستوى جميع كليات جامعة قناة السويس ، لافتاً أنها  خريجة الدفعة الأولى  بالكلية المصرية الصينية 2022 والتي شرفت أن أكون أول عميد لها، مؤكداً أن هذا التفوق يعد أكبر دليل على تميز طلاب تلك الكلية الوليدة.

 

وعلى صعيد آخر علق الدكتور ناصر مندور على برامج استقبال الطلاب الجدد والقدامى التي تتم خلال الأسبوعين الأول والثاني من الدراسة، مشيراً إلى أن الهدف منها تحقيق  التفاعل المباشر بين القيادات العليا للجامعة والطلاب لكسر الحاجز النفسي لإنتقال الطلاب من المرحلة المدرسية إلى الحياة الجامعية ، موضحاً إلى أن الجامعة تسعى إلى إعداد  شخصية طالب متميز  من خلال توفير أنشطة متنوعة تتناسب مع ميول ورغبات كل طالب وطالبة. 

 

وعلى صعيد متصل قام الدكتور محمد عبد النعيم نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب بالتوجه إلى مقر الجامعة القديمة للمشاركة بفاعليات اللقاء التعريفي للكلية المصرية الصينية للتكنولوجيا التطبيقية مستعرضاً دليل الطالب ماله وماعليه ، مطالباً بالتمسك بالأعراف الجامعية ، ناصحاً أبناءه الطلاب بالتوازن بين الاهتمام بدراستهم وممارسة الأنشطة والاستفادة من التسهيلات التي يقدمها مركز الدعم الأكاديمي ووحداته بالكليات.

 

 وكان فى استقبال نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب الدكتور تامر نبيل عميد الكلية المصرية الصينية للتكنولوجيا التطبيقية.

 

ومن جانبه قام “عبد النعيم ” بالإطمئنان على الطلاب كما طالبهم بالالتزام التام بتطبيق الإجراءات الاحترازية حرصا على سلامتهم.

 

 نظم  اللقاء وحدة الدعم الأكاديمى بالكلية  بالتنسيق مع اتحاد طلاب الكلية والدكتور أحمد شحاته منسق اللقاء.

 

وأكد الدكتور محمد عبد النعيم خلال اللقاء أن الدراسة بالكلية المصرية الصينية للتكنولوجيا التطبيقية باللغة الإنجليزية، إلى جانب دراسة «الصينية» كلغة ثانية، كما أن الجانب التطبيقي بها يتراوح بين نسبة 60 إلى 70 % من إجمالى الساعات الدراسية، مشيراً إلى أن الكلية أحد أهم ثمار التعاون مع الجانب الصينى.

 

 وأفاد الدكتور تامر نبيل أن الكلية المصرية الصينية قامت  هذا العام بتخريج دفعتها الأولى، موضحاً أن الكلية يدرس بها ما يقرب من 372 طالبا وطالبة بواقع 126 بالفرقة الأولى، و80 طالب وطالبة بالفرقة الثانية، و88 طالبا وطالبة بالفرقة الثالثة، أما الفرقة الرابعة فيدرس بها 78 طالب وطالبة لافتاً إلى أن دفعه هذا العام هى الأكبر من حيث الأعداد الطلابية مما يدل على نجاح الكلية في نشر فكر تطوير العمل الفنى والارتقاء به نحو ما يتناسب مع الرؤية الجديدة والتى تشير إلى أهمية خريج هذه الكلية بكونهم كوادر بشرية مؤهلة للعمل بالمشروعات القومية والتنموية الكبرى شرق القناة.

 

وأضاف عميد الكلية أنها تضم  ثلاث أقسام، وهى قسم الاتصالات، وقسم الإلكترونيات، وقسم ميكاترونك مطالباً طلابه بمراجعة دليل الطالب للتعرف على واجباتهم وحقوقهم.

 

 

إظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى