أخبار الجامعات

جامعة سوهاج تشارك في المؤتمر الأول لمناقشة خطورة الإدمان على الصحة النفسية

شارك الدكتور مصطفى عبد الخالق، رئيس جامعة سوهاج، في فعاليات المؤتمر الأول في صعيد مصر بعنوان: “مجتمع واعي لمناقشة ظاهرة الإدمان وخطورته على الصحة النفسية”، والذي نظمه المجلس القومي للصحة النفسية والمجلس الإقليمي للصحة النفسية، بالتعاون مع المركز التخصصي للطب النفسي وعلاج الإدمان بسوهاج.
جاء ذلك في مركز إعداد القادة التابع لوزارة الشباب والرياضة بالمحافظة، بحضور الدكتور أحمد عزيز رئيس الجامعة السابق، الدكتورة منال العطار رئيس الإدارة المركزية للأمانة الفنية للمجلس القومي للصحة النفسية، والدكتور ماجد عزمي مدير عام المجلس الإقليمي للصحة النفسية ولفيف من القيادات وأعضاء مجلس النواب، وممثلي الأزهر الشريف والكنيسة، ونخبة من مسئولي مؤسسات المجتمع المدني.
وقدم الدكتور مصطفى عبد الخالق الشكر على دعوته لحضور فعاليات المؤتمر، موجهاً شكر مماثل باسم الجامعة لكل من ساهم في تنفيذ وتنظيم هذا المؤتمر الذي ناقش أحد القضايا المجتمعية الشائكة والتي تؤثر تأثيراََ سلبياََ على المخططات التنموية.
وأكد أن الدولة تولي اهتماما كبيرا بظاهرة الإدمان، فقد وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بتكثيف برامج الحماية الاجتماعية والتوعية لوقاية الشباب من أضرار المخدرات، مع توفير الخدمات العلاجية لمرضى الإدمان مجاناً وفي سرية تامة وفقاً للمعايير الدولية، وهذا يعكس مدى اهتمام القيادة السياسية بتطوير العنصر البشري، والارتقاء بمستوي الأفراد لاستغلال طاقاتهم وقدراتهم في بناء الوطن، والمساهمة في تحقيق أهداف رؤية مصر 2030.
وأضاف أن الجامعة من جانبها كمؤسسة تعليمية عريقة تلعب دورًا أساسيًا في خدمة المجتمع، حيث تضع نصب أعينها محاربة ظاهرة الإدمان، وخاصة بين شباب الجامعة، لذلك فهي تنفذ العديد من البرامج التوعوية والندوات التثقيفية لنشر الوعي بين الطلاب بخطورة الإدمان، وضرورة الاكتشاف المبكر للمريض واقناعه بالإقلاع عن تلك العادة المدمرة، مشيراً إلى توقيع اتفاقية تعاون مشترك مع وزارة التضامن الاجتماعي برئاسة الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، لإنشاء مركز “العزيمة” المتكامل لعلاج وتأهيل مرضى الإدمان بالجامعة، والذي سيوفر كافة الخدمات العلاجية لمرضى الإدمان مجاناً، إلى جانب تقديم الدعم والرعاية بعد التعافي لتأهيلهم للاندماج في المجتمع مرة أخرى، ليكونوا عناصر فعالة وناتجة ومساهمة في خدمة الوطن.
وطالب جميع الجهات وهيئات المجتمع المدني والمسئولين والمعنيين بهذا الشأن سرعة التكاتف والتحرك لمواجهة تلك الظاهرة، وخاصة في محافظة سوهاج التي احتلت المركز الأول على مستوى محافظات الجمهورية في نسب التعاطي، لذلك لا بد من تكثيف الجهود وتوحيد الأهداف للوصول لليوم الذي نعلن فيه سوهاج خالية من الإدمان، مضيفاً أنه في نهاية المؤتمر تم تكريم عدد من أبطال التعافي الذين تحدوا أنفسهم وتقدموا بكامل إرادتهم للعلاج من الإدمان داخل المركز التخصصي للطب النفسي وعلاج الإدمان بسوهاج.

إظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى