التعليم العام

مؤسس “أمهات مصر” تحذر أولياء الأمور من “كود” سناتر الدروس الخصوصية

حذرت عبير أحمد، مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، وائتلاف أولياء أمور المدارس الخاصة، من ما يسمي ب”كود” يتم شراؤه من سناتر الدروس الخصوصية لمشاهدة الحصة من المنزل عبر فيديو للطلاب.

وأضافت عبير، في تصريحات صحفية، أن عدد كبير من الطلاب وأولياء الأمور يذهبون للسناتر لشراء الكود وهو عباره عن كارت يشبه كروت شحن الموبايلات وعليه رقم غير ظاهر يتم خدشه والحصول علي رقم الكود ثم يستطيع الطالب مشاهدة الحصة من المنزل بالدخول علي لينك خاص بالسنتر ويقوم الطالب بإدخال رقم الكود لمشاهدته، وتتراوح قيمة الكود للحصة الواحده 105 جنية حسب كل سنتر وماده وهناك أكثر وأقل.

وناشدت عبير أولياء الأمور بعدم الاستعانة بهذه الأكواد واللجوء لهذه السناتر من أجل الحفاظ علي أموال أولياء الأمور، مستطرده: “اليوتيوب مليان فيديوهات لمعلمين بيشرحوا المواد، وكويسين جدا ومتميزين، بالإضافة للمنصات التعليمية التي أنشأتها الوزارة”.

وأرسلت ولي أمر أحد طلاب الثانوية العامة شكوي وتوعية لأولياء الأمور علي صفحة اتحاد أمهات مصر، في الفيس بوك، ذكرت فيها: “لكل أولياء الأمور اللى أولادهم فى ثانوية عامة وبياخدوا دروس أون لاين، بمعنى بيشتروا الكود من السنتر أو المكتب التابع للمدرس وبيتفرج على الحصة من البيت، للأسف الشديد أكتشفت مؤخرا أن كل فلوسنا دى بتروح على الأرض محدش بيراجع مع الأولاد هم بيحلوا ولا لأ ولا بيتعمل إمتحانات إجبارى لتقييم مستواهم ولا لأ.. وكمان مش بيتواصلوا مع ولى الأمر لكن كل همهم ما تشتريش الحصة السادسة قبل الخامسة مثلا مجبر تشترى كله، طب أيه الفرق بينهم وبين الدروس اللى على اليوتيوب كم من الفلوس بتتدفع ليهم والمحصلة للأسف صفر، خدوا بالكم يا جماعة الدروس دى كدبة كبيرة”.

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى