التعليم العام

أولياء أمور مصر: معلمو الدروس الخصوصية بيضغطوا علينا في الإجازة .. تعرف على رد الوزارة

أعلن ائتلاف أولياء أمور مصر ، أنه تلقى العديد من الشكاوى من الأهالي الرافضين لقيام بعض المعلمين بإستغلال اجازة نصف العام لطلاب المدارس في الاعلان بدء حصص الدروس الخصوصية الخاصة بشرح مقررات الفصل الدراسي الثاني من العام الدراسي الحالي 2020/2021 .

و قالت داليا الحزاوي مؤسس ائتلاف اولياء امور مصر ، في الوقت الذي أعلنت فيه الوزارة أن الترم الثاني لن يبدأ قبل تقييم الطلاب في الفصل الدراسي الأول عن طريق عقد امتحانات الفصل الدراسي الاول بعد انتهاء اجازة نصف العام اي بعد ٢٠ فبراير، وجدنا أن هناك معلمين يستغلون قلق وتوتر أولياء الأمور والطلاب ويعلنون عن “حجز دروس الترم الثاني”.

وأضافت الحزاوي : هذا أمر غير مقبول وليس في مصلحة الطالب الان ، مشيرةً إلى أنه لابد أن يفسح المعلمون المجال للطلاب لمراجعة مناهج الفصل الدراسي الاول استعدادا للامتحانات التي ستعقد بعد الإجازة

وتساءلت الحزاوي : “كيف يستطيع الطالب في اجازة نصف العام ان يستمتع بأجازته وسط توتر مراجعة مناهج الترم الاول وحضور حصص دروس الترم الثاني ؟ .. كيف سيشحن طاقته في هذا الوضع؟

وأشارت إلى أنها من خلال ائتلاف اولياء امور مصر ، تناشد جميع الاهالي بعدم الانسياق وراء رغبة المعلمين في إعطاء دروس خصوصية لمناهج الترم الثاني الان ، قائلة: ” على ولي الأمر أن يقف أمام من يستغله في ظل جائحة كورونا” ، وتابعت: “نرجو من المعلمين التعاون مع ولي الأمر بتوفير مراجعات للترم الأول للطلاب مجانا تقديرا للظروف الحالية”.

ومن جانبها أكدت وزارة التربية والتعليم  ، أن جميع محافظات الجمهورية تشهد حاليا تنفيذ حملة موسعة لـ غلق مراكز الدروس الخصوصية ، في إطار حرص الدولة المصرية على عدم السماح بعقد اي تجمعات طلابية بأي شكل من الاشكال لمواجهة انتشار الموجة الثانية من كورونا ، ومحاولة السيطرة على زيادة اعداد اصابات كورونا في مصر التي أصبحت ملحوظة في الفترة الاخيرة.

و أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم ، هناك سببان في استمرار نشاط بعض مراكز الدروس الخصوصية رغم كل الظروف والتحذيرات المحيطة ، هما عدم انضباط اصحاب هذه المراكز واصرارهم على مخالفة القانون للحصول على المكاسب المادية ، والسبب الثاني هم اولياء الامور الذين يوافقون بإرادتهم على ارسال ابنائهم لمراكز الدروس الخصوصية رغم التحذيرات .

وأضاف وزير التربية والتعليم : “كل واحد مسئول عن قراره .. الجميع يعلم الان ان مراكز الدروس الخصوصية تشكل خطرا تعليميا و صحيا.

وأعلن وزير التربية والتعليم أنه خلال الفترة القادمة ستقوم الدولة بعدة إجراءات من شانها إحكام السيطرة بشكل كبير على مراكز الدروس الخصوصية.

و وجه الدكتور طارق شوقي ، رسالة عاجلة لطلاب الثانوية العامة 2021 ، أكد خلالها أن الدروس الخصوصية لن تفيدهم في حل امتحانات الثانوية العامة بأسلوبها الجديد.

وقال وزير التربية والتعليم : أن الدروس الخصوصية عبارة عن “بيزنس كبير” الناس بتدفع فيها فلوس كتير ، رغم أن الدولة وفرت العديد من مصادر التعلم المجانية مثل القنوات التعليمية ومجموعات التقوية والمنصات التعليمية ، مشيرًا إلى أن اصرار تمسك بعض الاسر بالدروس الخصوصية رغم كل هذا يؤكد أن هناك أزمة مجتمعية .

وأضاف وزير التربية والتعليم : حذرنا مرارا وتكرارا أن طلاب الثانوية العامة سيكتشفوا يوم الامتحان أن تمسكهم بالدروس الخصوصية لم يفيدهم في أي شئ.

و قال وزير التربية والتعليم، إنه لا توجد أي نية لإعادة فتح مراكز الدروس الخصوصية خلال العام الدراسي الجديد، باعتبارها منشآت تمارس أنشطة تعليمية بالمخالفة للقوانين.

عبدالله العزازي

مدير التحرير .. باحث بالدراسات العليا قسم التربية الخاصة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى